بايدن: يجب محاكمة الأشخاص الذين تم استدعاؤهم في هجوم الكابيتول

الرئيس الأميركي جو بايدن يقول إنّ اللجنة التي تحقق في أعمال الشغب بمجلس النواب الأميركي يجب أن تلاحق الذين يرفضون مذكرات الاستدعاء الصادرة بحقهم وتحاسبهم.

  • بايدن
     الرئيس الأميركي جو بايدن 

قال الرئيس الأميركي جو بايدن إنّ وزارة العدل الأميركية يجب أن تُحاكم الأشخاص الذين تم استدعاؤهم إلى التحقيق في هجوم الـ 6 من كانون الثاني/يناير على مبنى الكابيتول، لكنهم رفضوا الإدلاء بشهاداتهم.

وأضاف بايدن رداً على سؤاله عن الذين يرفضون مذكرات الاستدعاء الصادرة عن اللجنة التي تحقق في أعمال الشغب بمجلس النواب الأميركي: "يجب أن تلاحقهم اللجنة وتحاسبهم".

هذا وقالت اللجنة إنّها ستعقد اجتماعاً يوم الثلاثاء المقبل للتصويت على إقرار تقرير ازدراء ضد ستيف بانون، المستشار السابق للرئيس دونالد ترامب، موضحةً أنّ بانون رفض التعاون مع تحقيقاتها. 

يشار إلى أنّه في أيلول/ سبتمبر الماضي، تلقّى 4 أشخاص من الدائرة المقرّبة من الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب مذكّرات استدعاء للمثول أمام لجنة في الكونغرس للإضاءة على ما قاله ترامب وعلى ما فعله بالضبط يوم اقتحام مبنى الكابيتول، في وقت سابق من العام الحالي. 

ويضيّق محقّقو الكونغرس الخناق على ترامب الذي يتّهمه الديمقراطيون بالمسؤولية عن الهجوم الدامي على مبنى الكابيتول في واشنطن في الـ 6 من كانون الثاني/ يناير. 

نطق المواطن الأميركي الأفريقي جورج فلويد وهو يُخنق من قبل شرطي أميركي: "أريد أن أتنفس"، ومات فلويد خنقاً، آلاف الأميركيين يخرجون في تظاهرات يومية ومواجهات مع الشرطة وهم يرددون عبارة "فلويد"، ومعهم يردد العالم "نريد أن نتنفس".