بكين: لا يحقّ لأيّ دولة التدخّل في العلاقات بين روسيا والصين

الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية أشار إلى أنّ العلاقات بين بكين وموسكو تختلف اختلافاً جذرياً عن العلاقات التي تشارك بها الولايات المتحدة، مُؤكداً أنّه لا يحق لأي طرفٍ ثالث التدخّل فيها.

  • صورة لمبنى وزارة الخارجية الصينية في العاصمة بكين.
    صورة لمبنى وزارة الخارجية الصينية في العاصمة بكين.

صرّح الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية، وانغ ون بين، اليوم الجمعة، أنّه "لا يحق لأطراف ثالثة التدخّل في العلاقات الثنائية بين الصين وروسيا".

وأكّد وانغ خلال إحاطة إعلامية أنّ: "الصين وروسيا تلتزمان دائماً بمبادئ عدم الانحياز وعدم المواجهة وعدم استهداف الأطراف الثالثة، وقد طوّرتا نوعاً جديداً من العلاقات بين الدول الكبيرة، على أساس الاحترام المتبادل والتعايش السلمي والتعاون متبادل المنفعة".

وشدّد وانغ على أنّ العلاقات بين بكين وموسكو "تختلف اختلافاً جوهرياً عن الدوائر الصغيرة ومواجهة التكتلات التي تشارك فيها الولايات المتحدة".

وشدّد الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية قائلاً: "لا يحقّ لأي دولة التدخّل في العلاقات بين روسيا والصين".

وأشار الدبلوماسي الصيني إلى أنّ بلاده اتخذت دائماً موقفاً موضوعياً وعادلاً فيما يتعلق بالحرب في أوكرانيا، كما عزّزت بنشاط محادثات السلام، وأدّت دوراً بنّاء في التسوية السياسية للأزمة.
 
وهدّدت وزيرة الخزانة الأميركية، جانيت يلين، في وقت سابق، الصين بـ"عواقب وخيمة" إذا ساعدت روسيا في الصراع في أوكرانيا.

وقالت يلين إنّ "واشنطن ستواصل إيصال الموقف الأميركي بوضوحٍ شديدٍ إلى بكين والشركات الخاضعة لولايتها، وستكون عواقب أي انتهاكاتٍ خطيرة".

اقرأ أيضاً: روسيا والصين تؤكّدان عزمهما حماية سيادتيهما وبناء نظام عالمي متعدّد الأقطاب