بوتين خلال مراسم تنصيبه رئيساً: روسيا تسعى إلى تشكيل عالم مُتعدد الأقطاب

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يصرّح خلال مراسم تنصيبه رئيساً لروسيا لولاية جديدة بأنّه سيعمل كلّ ما في وسعه من أجل الدفاع بإخلاص عن بلاده.

  • الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
    الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مراسم تنصيبه لولاية رئاسية جديدة في الكرملين (وكالات)

أكّد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، أنّ بلاده ستستمر في تشكيل عالمٍ مُتعدد الأقطاب، معقّباً بقوله: "مصير روسيا سنحدّده بأنفسنا من أجل أجيال اليوم، والأجيال المقبلة".

وقال بوتين بعد أن أدّى اليمين الدستورية في الكرملين لولاية رئاسية خامسة إنّ "علينا أن نفتح مجالات جديدة أمام روسيا كما حدث مراراً على مرّ التاريخ، وعلينا أيضاً أن نسعى إلى الاكتفاء الذاتي".

ولفت الرئيس الروسي إلى أنّ بلاده "ستحقّق الأهداف من خلال وحدتها"، مضيفاً أنّ "نجاحات وإنجازات الأجداد الهائلة جاءت عن طريق الوحدة، والشعب الروسي شعبٌ عظيم سيتجاوز كل التحديات".

بوتين: لا نرفض الحوار مع الدول الغربية

كما أشار بوتين إلى أنّه "سيعمل كل ما في وسعه من أجل الدفاع بإخلاص عن الوطن"، مردفاً أنّه "تقع علينا مسؤولية الحفاظ على تاريخ ألف عام من الحضارة".

وحول علاقة روسيا بالدول الغربية، قال بوتين إنّ "روسيا لا ترفض الحوار مع الدول الغربية فالخيار لهم".

وشدّد على أنّ "الحديث حول القضايا الأمنية والاستقرار الاستراتيجي ممكن، ولكن ليس من موقع القوّة بل من موقع المساواة".

وأوضح أنّه "في هذه المرحلة ستواجه روسيا تحدياتٍ جسيمة، نفهم أهمية وضرورة الدفاع عن مصالحنا الوطنية على نحوٍ أقوى، وأنا كُلّي ثقة بأننا سنتجاوز كل التحديات، وسندافع عن حريتنا وتقاليدنا وقيمنا وسنتحد جميعاً شعباً وسلطة من أجل هذه الأهداف".

وكذلك، شكر الرئيس الروسي المواطنين في جميع أنحاء روسيا، وقال: "أنحني إجلالاً أمام المدافعين عن روسيا ومن يحاربون في إطار العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا".

وكان فلاديمير بوتين قد فاز في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، بنسبة 87.34% من أصوات الناخبين.

وجرت مراسم التنصيب، اليوم، وفق البرتوكول المعتمد حيث توجّه الرئيس إلى الحفل من مكتبه إلى قصر الكرملين الكبير. ومرّ عبر الشرفة الحمراء للقصر إلى ساحة الكاتدرائية، حيث يستعرض القائد الأعلى للقوات المسلحة مرور الفوج الرئاسي. ولحظة وصول بوتين إلى القصر، كان في استقباله جمهور غفير من المدعويين.

وأحضر عناصر حرس الشرف العلم الوطني لروسيا وراية رئيس روسيا الاتحادية (نسر برأسين على خلفية ثلاثية الألوان)، ثم شعار رئيس الدولة ونسخة الدستور التي وضع بوتين يده عليها أثناء أداء القسم.

اقرأ أيضاً: لهذه الأسباب صوّت الروس لصالح بوتين

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.