بوتين يقرر تأجيل لقاءات وعقد أخرى عبر الفيديو إثر التزامه بالعزل الذاتي

الكرملين يعلن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيشارك في قمتي معاهدة الأمن الجماعي وشنغهاي عبر الفيديو، ويؤكد أنه سيلتزم بنظام العزل الذاتي بسبب تعدد الإصابات بفيروس كورونا في دائرة المحيطين به.

  • إيران: رئيسي قد يلتقي بوتين على هامش قمة منظمة شنغهاي للتعاون
    الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

أعلن الكرملين، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيشارك في قمتي معاهدة الأمن الجماعي وشنغهاي عبر الفيديو لالتزامه بنظام العزل الذاتي، بسبب تعدد الإصابات بفيروس كورونا في دائرة المحيطين به.

وأكد الكرملين "تأجيل الاجتماعات الثنائية المقررة لبوتين في إطار قمة منظمة شانغهاي إلى وقت لاحق"، قائلاً إن بوتين التقى الأسد يوم الإثنين قبل اتخاذه قرار الالتزام بنظام العزل الذاتي.

ولفت إلى أنه "لم نعلن عن زيارة الأسد إلى موسكو لأسباب أمنية وقد عاد إلى دمشق بالفعل"، مؤكداً أنه "تم فحص الرئيس بوتين بعد إصابة عدد من المحيطين به بفيروس كورونا وهو بصحة جيدة".

وأضاف الناطق باسم الكرملين عن سبب عقد بوتين اجتماعاً شخصياً مع الأسد رغم أن الرئيس الروسي أعلن بعد ذلك عزلته الذاتية المحتملة: "لا يوجد شيء غير منطقي هنا. أستطيع أن أقول لكم إنه لم يجتمع مع الأسد في نهاية اليوم بل في بداية اليوم، والاجتماع عقد حتى قبل اتخاذ القرار بشأن ضرورة العزلة الذاتية"، مؤكداً "لم تكن صحة أحد في خطر".

وقال السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف، إن الاجتماعات الثنائية للرئيس الروسي بما في ذلك مع الرئيس الإيراني، والتي كانت مقررة في قمة منظمة شنغهاي للتعاون في دوشنبة، قد تم تأجيلها حتى المناسبة القادمة بسبب العزل الذاتي للرئيس بوتين.

وأضاف بيسكوف: "لا لن تعقد الاجتماعات الثنائية عبر الفيديو، بل ستؤجل إلى فرصة أخرى".

وستنضم إيران لمنظمة شنغهاي للتعاون، وسيتم إعلان بدء عملية الانضمام للمنظمة خلال القمة المرتقبة في طاجيكستان. 

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في محادثة هاتفية مع الرئيس الطاجيكي إمام علي رحمن، إنه يتعين عليه الالتزام بالعزل الذاتي وسيشارك في الفعاليات في دوشنبة عبر الفيديو.