بولسونارو: 3 خيارات لمستقبلي.. الفوز في الانتخابات أو الموت أو السَّجن

بعد أن شكّك في نظام التصويت الإلكتروني في البرازيل، الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو يقول إنّ "أمامي 3 اختيارات لمستقبلي، وهي أن يتم اعتقالي، أو قتلي، أو النصر".

  • البرازيل
    الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو

قال الرئيس البرازيلي، اليميني المتطرّف جايير بولسونارو، اليوم السبت، إنّه يتوقع ثلاثة بدائل لمستقبله، وهي "إمّا الفوز في الانتخابات الرئاسية التي تجري في عام 2022، وإمّا الموت، وإمّا السَّجن".

وأضاف، في تصريحات أمام اجتماع لـ"زعماء إنجيليين"، أنّ "أمامي 3 اختيارات لمستقبلي، وهي أن يتم اعتقالي، أو قتلي، أو النصر"، موضحاً، في وقت لاحق، أنّ الخيار الأول غير وارد، إذ إنّه "لن يهدّدني أي شخص على وجه الأرض".

وجاءت تصريحات بولسونارو بعد أن شكّك في نظام التصويت الإلكتروني في البرازيل، وهدّد بعدم قبول نتائج الانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل.

وفي وقت سابق، قرّرت المحكمة الانتخابية العليا في البرازيل التحقيق مع بولسونارو  على خلفية تصريحات أكّد فيها أنّ الانتخابات الرئاسية المقبلة، سيتخللها التزوير.

وقررت المحكمة الانتخابية مطالَبَةَ المحكمة العليا في البلاد بالتحقيق فيما إذا كان بولسونارو انتهك القانون عبر مهاجمة النظام الانتخابي في وسائل التواصل الاجتماعي.

وكان بولسونارو اعتبر أن "نظام التصويت الإلكتروني في البرازيل عُرضةٌ للاحتيال".

اخترنا لك