بولندا تعلن شراء دبابات "أبرامز" الأميركية بأكثر من مليار دولار

بولندا تعلن شراء 116 دبابة أميركية الصنع، في إطار صفقة وافقت عليها وزارة الخارجية الأميركية الشهر الماضي.

  • بولندا تشتري دبابات
    بولندا تشتري دبابات "أبرامز" الأميركية بأكثر من مليار دولار

وقّعت بولندا صفقة مع الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، لشراء 116 دبابة قتالية من طراز "أبرامز"،  في إطار صفقة وافقت عليها وزارة الخارجية الأميركية، الشهر الماضي، لتعزيز قدرات بولندا العسكرية، البلد المجاور لأوكرانيا.

وقال وزير الدفاع البولندي، ماريوس بلاشتشاك، في بيانٍ على موقع وزارة الدفاع البولندية، إنّ بلاده "وقعت صفقة مع الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، لشراء 116 دبابة قتالية من طراز أبرامز".

وأضاف أنه "من المتوقع أن يتم تسليم أول دفعة إلى وارسو في وقت مبكر من هذا العام".

وتابع بلاشتشاك: "ينص العقد على اقتناء 116 دبابة أبرامز ومعدات تقنية ذات صلة كما يضمن هذا العقد حزمة الدعم بالكامل".

كذلك، ذكرت وزارة الدفاع البولندية أن قيمة العقد الجديد تقدر بـ1.4 مليار دولار، بينها 200 مليون يمولها الجانب الأميركي في إطار مساعدة بولندا.

وقالت وكالة التعاون الأمني الدفاعي الأميركية، في كانون الأول/ديسمبر الماضي، إنّ الولايات المتحدة وافقت على بيع 116 دبابة من طراز "أبرامز" ومعدات ذات صلة بقيمة 3.75 مليارات دولار إلى بولندا.

وجاء في بيان الوكالة: "اتخذت وزارة الخارجية قراراً بالموافقة على بيع حكومة بولندا دبابات القتال الرئيسية (إم 1 إيه 1 أبرامز) والمعدات ذات الصلة بتكلفة تقدر بـ 3.75 مليارات دولار". 

بالإضافة إلى ذلك، طلبت بولندا 12 مركبة إنقاذ قتالية من طراز "هيركليز"، و8 جسور هجومية مشتركة، و6 مركبات قيادة، و26 مركبة ذات عجلات متعددة الأغراض عالية الحركة، و26 مركبة تكتيكية خفيفة مشتركة، ومعدات أخرى، وفقاً للبيان.

ويأتي توقيع الاتفاق على هذه الدفعة من الدبابات بعد أكثر من 10 أشهر على بدء العملية العسكرية في أوكرانيا المجاورة، والتي امتدت إلى بولندا الشهر الماضي حين سقط صاروخ أرض-جو، يُرجّح أنه أوكراني، بالقرب من الحدود ما أسفر عن سقوط قتيلين.

ووقعت بولندا، في الآونة الأخيرة، سلسلة من الصفقات لشراء دبابات وطائرات وأسلحة أخرى من كوريا الجنوبية، وقالت تقارير إعلامية إنّها طلبت حتى الآن أسلحة تتراوح قيمتها بين 10 و12 مليار دولار من كوريا.