تحرير 75 طالباً اختطفوا من قبل مسلحين في "زامفارا" شمال غربي نيجيريا

التلفزيون النيجيري الرسمي يفيد بتحرر 75 طالباً نيجيرياً اختطفهم مسلحون شمالي البلاد بعد اقتحام مدرستهم قبل نحو أسبوعين.

  • تحرير 75 طالباً اختطفوا من قبل مسلحين في
    استعاد خمسة وسبعون طالباً من مدرسة كايا الثانوية الحكومية الحكومية في منطقة مارادون بولاية زامفارا 

أفادت وسائل إعلام نيجيرية بتحرر 75 طالباً نيجيرياً اختطفهم مسلحون شمالي البلاد بعد اقتحام مدرستهم قبل نحو أسبوعين.

وقال التلفزيون النيجيري الرسمي: "استعاد خمسة وسبعون طالباً من مدرسة كايا الثانوية الحكومية الحكومية في منطقة مارادون بولاية زامفارا، الذين اختطفوا قبل نحو أسبوعين، حريتهم".

ولم يرد التقرير المزيد من التفاصيل حول كيفية تحرير المختطفين، ولكن حاكم زامفارا، بيلو ماتاوالي، كان قد صرح بأنه لن يمضي في عملية منح العفو للمسلحين بسبب عدم احترامهم لمبادرة السلام والحوار معهم، وأن السلطات سوف تعمل على إخراجهم من الولاية.

وفي وقت سابق اليوم، أفادت منظمة العفو الدولية، أن المجموعات المسلحة تقتل وتجند عدداً متزايداً من الأطفال في النيجر وخصوصاً في المناطق الحدودية مع بوركينا فاسو ومالي حيث يضاعف المسلحون الهجمات في الأشهر الأخيرة.

وتصدر المنظمة غير الحكومية الإثنين تقريراً من 64 صفحة حول العواقب المتزايدة للنزاع على الأطفال في منطقة تيلابيري. وتشهد هذه المنطقة المعروفة بـ"الحدود الثلاثة" هجمات متكررة يشنها تنظيم داعش في الصحراء الكبرى وجماعة نصرة الإسلام والمسلمين التابعة لتنظيم القاعدة.

كما تستهدف العديد من الهجمات المدارس، بحسب منظمة العفو التي تشير إلى أن أكثر من 31 ألف طفل انقطعوا عن الدراسة، بزيادة عشرة آلاف طفل عن العام الماضي.