تركيا: وصول ثاني سفينة حبوب قادمة من ميناء أوديسا الأوكراني إلى إسطنبول

وزارة الدفاع التركية تعلن وصول ثاني سفينة حبوب قادمة من ميناء أوديسا الأوكراني إلى إسطنبول، وتشير إلى أنّ مركز التنسيق المشترك سيقوم بتفتيشها.

  • تركيا: وصول ثاني سفينة حبوب قادمة من ميناء أوديسا الأوكراني إلى إسطنبول
    من المقرر أن تخضع السفينة للتفتيش في إسطنبول

وصلت ثاني سفينة حبوب قادمة من ميناء أوديسا الأوكراني إلى إسطنبول، اليوم السبت، حاملةً 33 طناً من الذرة ومتجهة إلى أيرلندا.

ومن المقرر أن تخضع السفينة للتفتيش في إسطنبول بموجب اتفاق روسيا وأوكرانيا مع تركيا والأمم المتحدة على تسهيل تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية.

وقالت وزارة الدفاع التركية، في بيان: "وصلت سفينة الشحن نافي ستار التي ترفع علم بنما قادمة من ميناء أوديسا إلى شمال إسطنبول"، مشيرةً إلى أنّها "تحمل 33 طناً من الذرة وهي  في طريقها من أوكرانيا إلى أيرلندا، وسيقوم مركز التنسيق المشترك بتفتيشها خلال الساعات القادمة".

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت، قبل يومين، أنّ "3 سفن محمّلة بالحبوب ستبحر الجمعة من أوكرانيا".

وتمكنت السفينة الأولى، "رازوني" من الإبحار بعد أن توسّطت تركيا والأمم المتحدة في اتفاق بين روسيا وأوكرانيا يهدف إلى تخفيف أزمة الغذاء العالمية.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في وقتٍ سابق، أنّ وفد مركز التنسيق المشترك في إسطنبول انتهى من تفتيش سفينة الحبوب الأوكرانية، وأنها ستتجه إلى لبنان خلال وقت قصير.  

بدوره، قال مسؤول تركي كبير إنّ ثلاث سفن قد تغادر الموانئ الأوكرانية يومياً بدلاً من سفينة واحدة في اليوم، بعد أن نجحت أول سفينة تحمل حبوباً في مغادرة ميناء أوديسا، وتمّ السماح لها بالمرور عبر مضيق البوسفور بعد عمليات التفتيش.

ووقع ممثلون عن روسيا وأوكرانيا، بمشاركة الأمين العام للأمم المتحدة، اتفاقية في إسطنبول، تسمح لكييف باستئناف شحن الحبوب عبر البحر الأسود إلى أسواق العالم.

وبعد توقيع الاتفاقية، كشفت وسائل إعلام تركية أنه سيجري افتتاح مركز التنسيق المشترك، وفقاً لبنود مبادرة التفاهم لنقل الحبوب، وأشارت المصادر الى أن مركز التنسيق المشترك سيفتتح في مقر وزارة الدفاع التركية في أنقرة.

وتوصّل الجانبان إلى اتفاق مبدئي بشأن خطة للأمم المتحدة من شأنها أن تمكن أوكرانيا من تصدير 22 مليون طن من الحبوب ومنتوجات زراعية أخرى عالقة في موانئها على البحر الأسود.

وتسري الاتفاقية مدة 120 يوماً ويمكن تمديدها تلقائياً من دون الحاجة إلى مزيد من المفاوضات، ويشمل الاتفاق المرافئ الأوكرانية المطلة على البحر الأسود في أوديسا إضافة إلى موقعين مجاورين.

اخترنا لك