جامعة الدول العربية: "إسرائيل" تتحمل النتائج الكاملة عن عدوانها

جامعة الدول العربية تطالب مجلس الأمن بتحمّل مسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليين وممارسة الضغط اللازم على "إسرائيل".

  • جامعة الدول العربية:
    جامعة الدول العربية: ندعم صمود الشعب الفلسطيني في وجه العدوان

دانت جامعة الدول العربية بشدة الجرائم الإسرائيلية واسعة النطاق ضد الشعب الفلسطيني في القدس وقطاع غزة.

ووصفت الجامعة في بيان الغارات على القطاع والتي استهدفت المدنيين والأطفال والنساء وهم نيام آمنون بالـ "همجية"، معبّرةً أيضاً عن التضامن الكامل مع الشعب الفلسطيني ودعم صموده إزاء العدوان الإسرائيلي. 

وقالت الجامعة العربية "ندعم صمود الشعب الفلسطيني في وجه العدوان المتواصل والمتصاعد عليه وحقه المشروع في الدفاع عن النفس".

كما طالبت الجامعة العربية مجلس الأمن بتحمّل مسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليّين وممارسة الضغط اللازم على "إسرائيل".

هذا وحمّلت جامعة الدول العربية "إسرائيل" القوة القائمة بالاحتلال النتائج الكاملة لعدوانها، كما حثّت المحكمة الجنائية الدولية على إنجاز التحقيق في جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبتها وترتكبها "إسرائيل".

وشدّدت الجامعة أيضاً على تثمين الجهود المصرية والأردنية والعربية المستمرة لوقف العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني، وطلبت من الأمين العام دعوة بعثات جامعة الدول العربية ومجالس السفراء العرب حول العالم إلى التحرّك لتنفيذ مضمون البيان.

ويأتي هذا التصريح، بعد شنّ الاحتلال الإسرائيلي عدواناً على قطاع غزة، منذ فجر أمس الثلاثاء، بحيث استُشهد من جرّاء الغارات الإسرائيلية 19 فلسطينياً، وأُصيب آخرون نتيجة الغارات التي استهدفت منازل المدنيين ومواقع المقاومة في مناطق متعددة في القطاع.

وفي وقت سابق من اليوم، أكّدت مصادر في المقاومة الفلسطينية للميادين أنّ "الرد على العدوان الإسرائيلي بدأ"، مضيفةً أنّها "البداية".

وأفاد مراسل الميادين في فلسطين المحتلة، بإطلاق رشقات صاروخية من قطاع غزة، أعقبها إطلاق صفارات الإنذار مجدداً في عدد من مستوطنات غلاف غزة ومنطقة عسقلان، فيما نفذت طائرات الاحتلال غارات جديدة على أراضٍ زراعية شمال غزة.

ووفق وسائل إعلام إسرائيلية، فإنّ قيادة الجبهة الداخلية طلبت من كل المستوطنين على مسافة 40 كلم الدخول إلى الأماكن المحصّنة، انطلاقاً من تقديرها بأن هذا لن يكون ردّ حركة الجهاد الإسلامي، بل إن الرد سيكون أقوى من ذلك، وفق الإعلام الإسرائيلي.

اقرأ أيضاً: حماس: ضربات المقاومة جزء من الرد على مجزرة الاحتلال.. والعدوان سيفجّر المنطقة

الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية تعلن عن تنفيذ عملية "ثأر الأحرار" بتوجيه ضربات صاروخية كبيرة لمواقع ومستوطنات الاحتلال، وذلك رداً على جريمة اغتيال قادة سرايا القدس.