رئيسي لنظيره الجنوب أفريقي: ندعم خطوتكم الشجاعة في "العدل الدولية" ضد "إسرائيل"

الرئيس الإيراني يؤكد لنظيره الجنوب أفريقي في اتصال هاتفي أنّ دعوى بلاده ضد "إسرائيل" في محكمة العدل الدولية هي خطوة شجاعة، وأنّ كل شعوب العالم تتوقع من هذه المحكمة تنفيذ العدالة وإدانة جرائم الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين في غزة.

  • الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي
    الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي

ثمنّ الرئيس الإيراني، ابراهيم رئيسي، موقف جنوب أفريقيا في الدعوى التي تقدمت بها إلى محكمة العدل الدولية ضد "إسرائيل"، والتي وصفها بـ"الخطوة الشجاعة".

وقال رئيسي في اتصال هاتفي مع نظيره الجنوب أفريقي، سيريل رامافوزا، اليوم الجمعة، إنّ "الكيان الصهيونى وداعميه بصدد الاخلال في متابعة هذه القضية القانونية".

وأشار إلى أنّ "كل شعوب العالم تتوقع من هذه المحكمة تنفيذ العدالة وإدانة الكيان الصهيوني المجرم". 

وجدد الرئيس الإيراني تأكيده أنّ "إيران تعلن دعمها المطلق لخطوة جنوب أفريقيا الشجاعة". 

من جهته، قال رئيس جنوب أفريقيا لرئيسي، إنّ "إيران صديقة حقيقية ووقفت في الأيام الصعبة إلى جانب شعبنا"، معرباً عن سعادته "بوجود دول مؤثرة كإيران تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني وتدعمه". 

وأضاف رامافوزا أنّ "الدول الداعمة لإسرائيل كشفت عن حقيقة وجهها، فهي تدعم المأساة المهوّلة التي تشهدها غزة".

هذا ومن المقرر أن يصدر قضاة تابعون للأمم المتحدة قراراً أولياً اليوم، في حكمهم على الطلب المقدم من دولة جنوب أفريقيا لفرض إجراءات طارئة ضد الكيان الإسرائيلي، الذي يواجه اتهامات أمام محكمة العدل الدولية بارتكاب جرائم إبادة جماعية في عدوانه على قطاع غزة.

وسيركّز الحكم على التدخل العاجل الذي تطالب به جنوب أفريقيا من أجل وقف الجرائم التي ترتكبها "إسرائيل" بحق الفلسطينيين، لكنه "لن يبحث في وقوع إبادة جماعية". 

وأكد عضو الفريق القانوني لجنوب أفريقيا زين دنغور، في حديث سابق إلى الميادين، أنّ موقف فريقه "كان دقيقاً للغاية، ومستنداً إلى وقائع تُظهر ما تتعرّض له فلسطين من هجومٍ منهجي".

وأواخر الشهر الماضي، أعلنت محكمة العدل الدولية أنّ جنوب أفريقيا رفعت دعوى تتهم فيها "إسرائيل" بانتهاك اتفاقية منع الإبادة الجماعية في غزة. 

وفي السياق، قال الأمين العام للحزب الشيوعي الإسباني الشعبي، خوليو دياز في حديث للميادين، أمس الجمعة، إن ما تقوم به "إسرائيل" في غزة ليس عدواناً بل إبادة جماعية، متمنّياً على محكمة العدل الدولية أن "تصدر قراراً يوقف عدوان إسرائيل على غزة". وقال إنه "في حال لم تصدر المحكمة قراراً لصالح غزة فهي تكون بذلك تخضع للإمبريالية".

وفي اليوم الـ112 للعدوان، تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي جرائمها بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، حيث أفادت وزارة الصحة في غزة ببيان اليوم الجمعة، بأنّ "الاحتلال ارتكب 19 مجزرة في القطاع، راح ضحيتها 183 شهيداً و377 مصاباً خلال الساعات الـ24 الماضية، مشيرةً إلى أنّ عدداً من الشهداء لا يزالون تحت ركام منازلهم المدمرة.

اقرأ أيضاً: "فايننشال تايمز": ماذا تعني القضية أمام محكمة العدل الدولية ضد "إسرائيل" بالنسبة للعالم؟

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.

اخترنا لك