رئيس الوفد الروسي: المفاوضات مع أوكرانيا مستمرة لكنّ القضايا الرئيسية عالقة

رئيس الوفد الروسي في المفاوضات يعلن عن تقارب في مواقف روسيا وأوكرانيا في القضايا الثانوية، لكنه ما زال عالقاً في القضايا الرئيسية.

  • استمرار المفاوضات الروسية-الأوكرانية والقضايا الرئيسية عالقة
    استمرار المفاوضات الروسية-الأوكرانية 

أعلن رئيس الوفد الروسي في المفاوضات مع الجانب الأوكراني، فلاديمير ميدينسكي، عن تقارب في مواقف روسيا وأوكرانيا حيال القضايا الثانوية، بيد أنّ التقارب حيال القضايا الرئيسية عالق.

وقال كبير المفاوضين، اليوم الجمعة: "استمرت المفاوضات طوال الأسبوع، من الاثنين حتى الجمعة، عبر الفيديو، وستستمر غداً، كما تجري المفاوضات عبر الفيديو بين مجموعات الخبراء، ومرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع بين رؤساء الوفود، وكانت آخر مرة مساء أمس. وفيما يتعلق بالقضايا الثانوية، هناك تتقارب المواقف، ولكن فيما يتعلق بالقضايا السياسية الرئيسية، فإننا في الواقع نراوح مكاننا".

هذا وكشف المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، عن دور رجل الأعمال الروسي، رومان أبراموفيتش، في المفاوضات مع أوكرانيا.

وقال بيسكوف خلال مقابلة مع صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية: "لقد شارك أبراموفيتش حقاً في المرحلة الأولى"، مضيفاً أنّ المفاوضات جارية الآن بين فريقي التفاوض.

وكان الكرملين اعتبر،أنّ المفاوضات الروسية-الأوكرانية التي تُعقد في بيلاروسيا أقل جدوى مما تريد موسكو، في حين رفضت أوكرانيا العرض الروسي الذي يقضي باستسلام المقاتلين في ماريبول. 

وبدأت الجولة الخامسة من المحادثات بين روسيا وأوكرانيا في بيلاروسيا في 21/3/2022، وذلك بعد تصريح رئيس الوفد الروسي في المفاوضات فلاديمير ميدينسكي بأنّ "موقفي موسكو وكييف اقتربا قدر الإمكان بشأن الوضع المحايد لأوكرانيا".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.