رئيس مجلس الدوما: روسيا دمّرت خطط الناتو لتوسّعه شرقاً

رئيس مجلس الدوما الروسيّ فياتشيسلاف فولودين يعتبر استمرار قادة مجموعة السبع بمنع انتصار روسيا دليلاً على نجاح العملية العسكرية في أوكرانيا.

  • رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين
    رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين

أكد رئيس مجلس الدوما الروسيّ فياتشيسلاف فولودين، اليوم الإثنين، أنّ بيان قادة مجموعة السبع حول تصميمهم على منع انتصار روسيا يدلّ على نجاح العملية العسكرية في أوكرانيا.

ولفت فولودين إلى أنّ قادة مجموعة السبع، من خلال بيان، يعارضون نزع السلاح واجتثاث النازية، مضيفاً أنّ من الواضح الآن "لماذا لم يتمّ الرد على المبادرات الأمنية التي اقترحها الرئيس الروسي".

وشدد رئيس مجلس الدوما على أنّ روسيا "دمّرت خطّط الناتو للتوسّع شرقاً".

وأعلنت الولايات المتحدة، يوم أمس، تبنّيها، بالتنسيق مع مجموعة السبع والاتحاد الأوروبي، حزمةً جديدةً من العقوبات ضد روسيا التي تواصل عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

وذكر البيت الأبيض، في بيان عقب اتصال مرئي بين زعماء مجموعة السبع شارك فيه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أنّ "قادة مجموعة السبع أعربوا عن حرصهم على تعزيز مواقع أوكرانيا في ميدان القتال والتفاوض".

ودعا رئيس مجلس الدوما، يوم السبت، إلى ضرورة تحميل القيادة الأميركية المسؤولية عن الجرائم التي ارتكبها نظام كييف في أوكرانيا وإدراجها في قائمة مجرمي الحرب.

وقال فولدين: "بالنسبة إلى الجرائم التي ارتكبها نظام كييف النازي في أوكرانيا، يجب أيضاً محاسبة القيادة الأميركية وإضافتهم إلى قائمة مجرمي الحرب".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.