روسيا تغلق قنصليات دول البلطيق وتطرد موظفيها

الخارجية الروسية تأمر بإغلاق قنصليات لاتفيا وليتوانيا وإستونيا رداً على إغلاق دول البلطيق المذكورة قنصليات روسيا قبل أيام.

  • الخارجية الروسية تتوعد بالرد على الممارسات الفرنسية تجاه الدبلوماسيين الروس
    الخارجية الروسية

قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، إنها أمرت بإغلاق قنصليات لاتفيا وليتوانيا وإستونيا، وطلبت من الموظفين فيها المغادرة بعد خطوات مماثلة من الدول الثلاث.

وأضافت الوزارة في بيان إنها ستغلق قنصليتي لاتفيا في سان بطرسبرغ وبسكوف، وقنصلية إستونيا في سان بطرسبرغ، ومكتبها في بسكوف، وقنصلية ليتوانيا في سان بطرسبرج.

وقبل أيام، أمرت لاتفيا وإستونيا بإغلاق قنصليات روسيا على خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، بينما طلبت ليتوانيا من السفير الروسي المغادرة.

وكانت سلطات لاتفيا وإستونيا وليتوانيا قررت في 18 آذار/مارس طرد عدد من الدبلوماسيين الروس من أراضيها بدعوى ممارستهم أنشطة "لا تتوافق مع وضعهم الدبلوماسي"، لترد موسكو بإلغاء اعتماد 10 موظفين من بعثات ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا الدبلوماسية وطردهم من روسيا.