زوارق إسرائيلية تطلق النار في اتجاه صيادين فلسطينيين شمالي غزة

زوارق الاحتلال الإسرائيلي تطلق النيران في اتجاه مراكب للصيادين الفلسطينيين في غزة.

  • زوارق إسرائيلية تطارد صيادين فلسطينيين شمال غزة
    زوارق إسرائيلية تطارد صيادين فلسطينيين شمال غزة

فتحت زوارق الاحتلال الإسرائيلي النيران، صباح الخميس، صوب مراكب صيادين فلسطينيين شمالي غزة.

ونقلت وكالة "معاً" الفلسطينية عن لجان الصيادين أنّ الزوارق قامت بمطاردة المراكب، ما أجبر أصحابها على العودة إلى الشاطئ.

ويشكو الصيادون الفلسطينيون في غزة من فرض "إسرائيل" لقيود مشددة على عملهم ضمن حصارها للقطاع الساحلي المستمر منذ منتصف العام 2007.

وتتكرر الاعتداءات الإسرائيلة بحق الصيادين في غزة. وفي تموز/يوليو، قالت نقابة الصيادين في قطاع غزة إنّ قوات الاحتلال الإسرائيلية فتحت النار بكثافة على مركب صيد مأهول، ما أدى إلى احتراقه كلياً، من دون وقوع إصابات.

وبحسب مؤسسات حقوقية فلسطينية، فإنّ "إسرائيل" ترتكب انتهاكات مختلفة بحق الصيادين، وهم يعملون في بحر القطاع، تتباين بين إطلاق نار للترهيب والإصابة أو القتل والاعتقالهم واحتجاز المراكب و إحراقها.

وبحسب نقابة الصيادين، فإنّ عدد العاملين في مهنة صيد الأسماك في قطاع غزة يتجاوز 4500 شخص.

اخترنا لك