سريع: القوات المسلحة اليمنية تستهدف 4 سفن إسرائيلية وأميركية في خليج عدن

المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية، يعلن تنفيذ 4 عمليات عسكرية، صباح الأربعاء، ضدّ سفن إسرائيلية وأميركية في خليج عدن، وذلك بالمسيّرات والصواريخ البحرية المناسبة.

  • المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية، العميد يحيى سريع (قناة المتحدث في
    المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية، العميد يحيى سريع (قناة المتحدث في "تلغرام")

أعلن المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية، العميد يحيى سريع، تنفيذ القوات البحرية 4 عمليات عسكرية في خليج عدن، صباح الأربعاء، بالمسيّرات والصواريخ البحرية المناسبة، وذلك انتصاراً لمظلومية الشعب الفلسطيني، ورداً على العدوان الأميركي - البريطاني على اليمن.

وشملت العمليات استهداف سفينتين إسرائيليتين، الأولى هي "MSC Darwin"، والثانية هي "MSC Gina"، التي تم استهدافها مجدداً.

واستهدفت القوات المسلّحة اليمنية أيضاً سفينة "Maersk Yorktown" الأميركية. إلى جانب ذلك، تم استهداف سفينة حربية أميركية بعدد من الطائرات المسيّرة، كما أكد سريع.

وجدّد سريع تأكيد استمرار القوات المسلّحة اليمنية في تنفيذ قرار منع الملاحة الإسرائيلية، وتلك المرتبطة بالاحتلال والمتّجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة، في البحرين الأحمر والعربي والمحيط الهندي، حتى وقف العدوان على قطاع غزة، ورفع الحصار عن أهله.

يأتي ذلك في وقت تجدّد الولايات المتحدة وبريطانيا عدوانهما على اليمن، "إسناداً للاحتلال الإسرائيلي، وحمايةً لإجرامه في غزة"، إذ بلغت الاعتداءات، خلال 3 أشهر، 424 غارةً وقصفاً بحرياً، أدت إلى استشهاد 37 شخصاً وجرح 30 آخرين، كما أكد قائد حركة أنصار الله، السيد عبد الملك الحوثي.

والأحد الماضي، أعلن المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية تنفيذ 5 عمليات عسكرية خلال 72 ساعةً، شملت استهداف سفينة "Hope Island" البريطانية في البحر الأحمر، وسفينتين إسرائيليتين، هما "MSC Grace F" في المحيط الهندي، و"MSC Gina" في البحر العربي.

أما سلاح الجو المسيّر في القوات المسلّحة اليمنية فاستهدف حينها، في عمليتين عسكريتين، عدداً من الفرقاطات الحربية الأميركية في البحر الأحمر.

اقرأ أيضاً: "أحدث انتكاسة".. "بلومبرغ": واشنطن عجزت عن إيقاف عمليات اليمن في البحر الأحمر

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.