عدوان: ما جرى مع المودعين من قبل مصرف لبنان هو عملية احتيال منظمة

نائب رئيس حزب القوات اللبنانية جورج عدوان يقول إن أي رجل مسؤول متابع كان يعلم بقدوم الأزمة في لبنان وإما سكت عنها أو كان متواطئ فيها والجميع مسؤول

  •  نائب رئيس حزب القوات اللبنانية جورج عدوان
    نائب رئيس حزب القوات اللبنانية جورج عدوان

أشار نائب رئيس حزب القوات اللبنانية جورج عدوان إلى أن ما جرى مع المودعين من قبل مصرف لبنان في ما خص سعر صرف السحوبات هو عملية احتيال منظمة.

ولفت عدوان في مقابلة مع الميادين إلى أن الحكومات المتعاقبة ومصرف لبنان والمصارف مسؤولة عن الأزمة المصرفية في لبنان، مضيفاً أن أي رجل مسؤول متابع كان يعلم بقدوم الأزمة وإما سكت عنها أو كان متواطئ فيها والجميع مسؤول.

كما قال إنه لم تقرر الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية تحالفاتها للانتخابات المقبلة حتى اللحظة.

  • نائب رئيس حزب القوات اللبنانية جورج عدوان

يذكر أنه منذ أيام، نفذت جمعية "صرخة المودعين" اعتصاماً أمام مصرف لبنان، احتجاجاً على "النسخة الأخيرة للكابيتال كونترول التي أحيلت على النواب، تتضمن بنوداً عدة مسيئة للمودعين".

وقام عدد من المتظاهرين حينها برشّ عبارات "المصرف نصّاب ولصوص"، فيما عمد آخرون إلى الطرق، إلا أن التواجد الكثيف للقوى الأمنية والجيش اللبناني حال دون تطور الأمور.

وقبل ذلك بأيام قليلة، أكّد حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة،  أنّ "البنك المركزي لديه الآن 14 مليار دولار من السيولة المتاحة في الاحتياطي"، موضحاً أنه "لا اتفاق حتى الآن على كيفية توزيع الخسائر".

كما أشار إلى أنّ "الحكومة اللبنانية لم تقدّم لصندوق النقد الدولي حتى الآن تقديرات لحجم خسائر النظام المالي".

 

 

اخترنا لك