علي باقري كني مساعداً للشؤون السياسية في الخارجية الإيرانية بديلاً لـ عراقتشي

وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، يعين علي باقري كني، مساعداً للشؤون السياسية.

  • مساعد وزير الخارجية الإيرانية للشؤون السياسية علي باقري كني
    مساعد وزير الخارجية الإيرانية للشؤون السياسية علي باقري كني

أصدر وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، 3 قرارات عين بموجبها 3 مساعدين جدد له في الشؤون السياسية والدبلوماسية الاقتصادية والشؤون الإدارية والمالية.

وبموجب هذه القرارات تمّ تعيين علي باقري كني، مساعداً للشؤون السياسية خلفاً لـ عباس عراقتشي، ومهدي صفري مساعداً لشؤون الدبلوماسية الاقتصادية خلفاً لـرسول مهاجر، ومحمد فتحعلي مساعداً للشؤون الإدارية والمالية خلفاً لـ"علي أبو الحسني".

وأعرب أمير عبد اللهيان عن أمله في تحقيق سياسات واستراتيجيات الجهاز الدبلوماسي، وخاصة السياسة المتوازنة والفاعلة والنشطة والذكية والتنسيق والتعاطي مع المساعدين والمدراء والخبراء لتحقيق النجاح في أداء المهام الموكلة إليهم".

وفي قرارات أخرى عيّن أمير عبد اللهيان المساعدين السابقين عباس عراقتشي وعلي أبو الحسني ورسول مهاجر مستشارين لوزير الخارجية، معرباً عن تقديره لجهودهم.

يذكر أن باقري، الذي عُيّن نائباً لوزير الخارجية للشؤون السياسية، كان مفاوضاً كبيراً في المحادثات النووية بين إيران والغرب في عهد الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد من 2007 إلى 2013.

وكان باقري كني قد عمل مساعداً لسعيد جليلي حين كان أميناً للمجلس الأعلى للأمن القومي، وقد أبدى غير مرة ملاحظات كثيرة على طريقة ومضمون التفاوض حول الملف النووي.