عملية إطلاق نار على حافلة للمستوطنين في حوّارة جنوبي نابلس

تعرّض حافلة إسرائيلية لإطلاق نارٍ في بلدة حوّارة جنوبي مدينة نابلس في الضفة الغربية، وقوات الاحتلال الإسرائيلي تنتشر في المنطقة وتغلق حاجزي حوّارة وزعترة.

  • حافلة المستوطنين التي تمّ استهدفها المقاومون بالرصاص، ليل الإثنين، في بلدة حوّارة، جنوبي نابلس (متداولة)
    آثار الرصاص على حافلة المستوطنين التي استهدفها المقاومون الفلسطينيون، ليل الإثنين، في بلدة حوّارة، جنوبي نابلس (مواقع تواصل اجتماعي)

أكّدت وسائل إعلام إسرائيلية تعرّض حافلةٍ إسرائيلية، تُقِلّ مستوطنين، لإطلاق نارٍ في حوّارة، جنوبي مدينة نابلس في الضفة الغربية، "من دون وقوع إصابات"، وأنّه تمّ العثور على ما لا يقل عن 8 رصاصات.

وأفاد بيان أصدره "جيش" الاحتلال الإسرائيلي بأنّه "وقعت عملية إطلاق نار استهدفت حافلةً إسرائيلية بالقرب من قرية حوّارة، أسفرت عن وقوع أضرارٍ فيها، من دون وقوع إصابات".

وأضاف بيان "الجيش" الإسرائيلي أنّ قوات الاحتلال تقوم، في هذه الأثناء، بإغلاق طرقاتٍ، وبأعمال تمشيط في المنطقة، "بحثاً عن المنفذين".

وتداولت مصادر محلية فلسطينية أنباءً تفيد بانتشار قوات الاحتلال الإسرائيلي في منطقة إطلاق النار، حيث أغلقت شارع حوّارة، وحاجزي حوّارة وزعترة، جنوبي مدينة نابلس، كما فرضت على أصحاب المحال التجارية إغلاق أبوابها.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز في اتجاه الفلسطينيين عند حاجز بيت فوريك شرقي نابلس.

وأُصيب جنديان إسرائيليان من جرّاء عملية دهسٍ وقعت في منطقة حوّارة، في 6 حزيران/يونيو الماضي، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية.

اقرأ أيضاً: تسليح الضفة = تفكّك "إسرائيل" (1-4)