غانتس: نتنياهو كذّاب.. ويعرّض "إسرائيل" للخطر

وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، يقول إن رئيس الحكومة الأسبق، بنيامين نتنياهو، "كذّاب ويعرّض إسرائيل للخطر".

  • تتوالى التصريحات المهاجمة بين غانتس ونتنياهو، في وقت يتنافس فيه الطرفان على رئاسة الكنيست
    تأتي تصريحات بيني غانتس قبل يوم من انتخابات "الكنيست"

وصف وزير أمن الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، رئيس الحكومة الأسبق ورئيس حزب "الليكود" الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بـ"الكذاب، وغير القادر على أن يقول أي شيء حقيقي"، وقال إنه "يعرّض  إسرائيل للخطر".

وأضاف غانتس أن إيتمار بن غفير، وهو عضو في الكنيست وحليف نتنياهو، "سيُشعل الشرق الأوسط، وليس لديه أي خبرة"، بينما يتطلع بن غفير إلى الحصول على حقيبة وزارية في حكومة الاحتلال المقبلة، في حال فوز نتنياهو.

تأتي هذه التصريحات قبل يوم من انتخابات "الكنيست" المزمع إجراؤها غداً الثلاثاء، وهي الخامسة في أقلّ من أربعة أعوام. 

ودعا نتنياهو جميع ناخبي "الليكود" إلى النزول يوم الانتخابات من أجل الإدلاء بأصواتهم، لافتاً إلى أن "من يقرر منهم البقاء في المنزل فهو بذلك يصوّت لغانتس واليسار".

وقال غانتس، منذ أيام، إن "الضغط الذي قام به زعيم المعارضة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، من أجل الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي (مع إيران)، ألحق أضراراً بأمن الاحتلال في مقابل إيران".

وقبل ذلك، نقلت وسائل إعلام إسرائيلية، عن غانتس، قوله إن نتنياهو ينحدر بـ"إسرائيل إلى حافة حرب أهلية، وربما إلى أبعد من ذلك".

وتابع أن "منظوماتنا الديمقراطية فقدت بسببه (نتنياهو) التوازنات والمكابح الضرورية لعملها، وهذا قد يؤدي إلى حرب أهلية".