قاليباف: زيارتي لسوريا كانت مهمة جداً من حيث التوقيت والأهداف

بعد عودته من زيارته إلى سوريا، رئيس البرلمان الإيرانيّ محمد باقر قاليباف يشير إلى أن أحد أهداف زيارته كان حلّ مشكلات الشركات الإيرانية الخاصة الناشطة في سوريا.

  • رئيس البرلمان الإيرانيّ محمد باقر قاليباف
    رئيس البرلمان الإيرانيّ محمد باقر قاليباف

أكد رئيس البرلمان الإيرانيّ محمد باقر قاليباف أن من المقرر تنفيذ الاتفاقيات مع الجانب السوري خلال 3 أشهر، بعد بحثها في برلمان البلدين.

وقال اليوم الجمعة بعد عودته من سوريا: "هذه الزيارة كانت مهمة جداً من حيث التوقيت والأهداف".

وأضاف أنّ "هناك فرصة اقتصادية جيدة لإيران في سوريا بعد انتهاء الحرب"، مشيراً إلى أنه التقى الرئيس السوري بشار الأسد ورئيس الوزراء السوري ووزير الخارجية وعدداً من التجار.

وتابع أن أحد أهداف زيارته كان حلّ مشكلات الشركات الإيرانية الخاصة الناشطة في سوريا، مضيفاً: "من المقرر متابعة المناقشات حول القضايا الاقتصادية مع رئيس مجلس الوزراء السوري الذي سيزور إيران لحضور مراسم أداء القسم للرئيس إبراهيم رئيسي".

وزار رئيس البرلمان الإيرانيّ محمد باقر قاليباف دمشق الثلاثاء، على رأس وفد برلماني، للاجتماع بكبار المسؤولين في سوريا.

وفي سياق متصل، أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن التنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض، وسيستمر حتى تحرير كامل الأراضي ودحر التنظيمات الإرهابية.