قتلى وجرحى في هجوم على الشطر الهندي من إقليم كشمير

هجوم مسلح على منازل المدنيين في قرية نائية في الشطر الهندي من إقليم كشمير يسفر عن قتلى وجرحى.

  • تم تشديد الأمن في منطقة راجوري بولاية جامو وكشمير بعد ووقع الهجوم
    تم تشديد الأمن في منطقة راجوري في ولاية جامو وكشمير بعد وقوع الهجوم

أطلق مسلحون الرصاص، اليوم الاثنين، على منازل المدنيين في قرية نائية في الشطر الهندي من إقليم كشمير، ما أسفر عن مقتل 4 مدنيين على الأقل وإصابة 5 آخرين.

واتّهمت الشرطة المسلحين الذين يقاتلون ضد الحكم الهندي لعقود بتنفيذ الهجوم على قرية دانجري في منطقة راجوري الجنوبية، القريبة من خط السيطرة الذي يقسم المنطقة المتنازع عليها بين الهند وباكستان.

وقال الضابط في الشرطة، موكيش سينغ، إنّ مسلحيْن فتحا النار عشوائياً ليل الأحد على 3 منازل في دانجري، مشيراً إلى مقتل 4 مدنيين وإصابة 5 آخرين بجروح، مؤكّداً إرسال قوات الأمن إلى المنطقة والبدء بالبحث عن المهاجمين.

يُذكَر أن كشمير مقسَّم بين الهند وباكستان منذ عام 1947، مع مطالبة البلدين بكامل أراضي المنطقة. وأسفر القتال في العقدين الماضيين في الجزء الواقع تحت سيطرة الهند عن سقوط عشرات آلاف القتلى، مُعظمهم مدنيون.

وألغت حكومة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي السيادة الذاتية الجزئية في الإقليم في 5 آب/أغسطس 2019، وقسّمتها إلى منطقتين فيدراليتين.

اقرأ أيضاً: الخارجية الباكستانية تستبعد الحوار مع الهند بخصوص جامو وكشمير