كيف علّقت زاخاروفا على بسكويت "البيت الأبيض"!

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا تعلق على "البسكويت" الذي أهداه الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المرشحة الرئاسية السابقة في بيلاروس.

  • كيف علّقت زاخاروفا على بسكويت
    المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا 

علقّت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، على حديث سفتلانا تيخانوفسكايا، المرشحة الرئاسية السابقة في بيلاروس عن "بسكويت" البيت الأبيض.

وشبهت زاخاروفا "البسكويت" الذي أهداه الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المرشحة الرئاسية السابقة في بيلاروسيا، بملفات "cookie" التي تتيح الوصول وإدارة بيانات المستخدم على الإنترنت.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن التقى في البيت الأبيض بسفيتلانا تيخانوفسكايا، وصرحت المرشحة السابقة في انتخابات بيلاروسيا بأن بايدن بعد انتهاء الاجتماع معها، عاد وأعطاها "بسكويت من البيت الأبيض".

كما كتبت زاخاروفا على حسابها في تيليغرام قائلة بهذا الشأن: "هذا اقتباس مباشر لها. كلمة بكلمة. يبدو أن الواقع لا يمكن أن يكون رائعا جدا. ولكن لا، ذلك ممكن".

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية في لهجة منتقدة: "تيخانوفسكايا تقف أمام الصحفي وبسعادة غامرة، هكذا تماما، تروي كيف لها، وهي التي تدعو إلى فرض عقوبات على وطنها، بعنوان دعوتها، يهدى إليها البسكويت".

كذلك، تستشهد زاخاروفا بقصة للأطفال عن "ولد شقي" أعطوه برميلاً كاملاً من المربى، وسلة كاملة من البسكويت. يجلس الولد الشقي يلتهم ويحس بالسرور"، وعلقت بعد الاقتباس قائلة: "تحضر قراءة أكثر معاصرة للقصة".

ولفتت المتحدة باسم وزارة الخارجية الروسية في تعليقها الساخر إلى أنها بالعلاقة مع ذلك، تذكرت ملفات "cookies"، وهي الكلمة التي تعني بالإنجليزية أيضا بسكويت.

خلصت زاخاروفا إلى أن "هذا البسكويت ذاته، الذي يطلب منكم الموقع السماح بقبوله. وظيفته مصادقة المستخدم، تخزين تفضيلاته الشخصية والإعدادات، وتتبع حالة جلسة الوصول إلى المستخدم. البسكويت، طريق إلى أهم بيانات الزبون وإدارتها".