لافروف: الغرب بدأ حرباً هجينة شاملة ضد روسيا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يقول إنّ الغرب يقود حرباً هجينة ضد روسيا من خلال فرض عقوبات على مختلف القطاعات.

  • وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الخميس، أنّ الغرب يشنّ "حرباً هجينة شاملة" ضد روسيا.

وقال لافروف إنّ "الغرب أعلن بشكل جماعي حرباً هجينة شاملة، تغطي مجموعة متنوعة من المجالات، بما في ذلك مجال المعلومات، تحت ذريعة الأزمة الأوكرانية".

وأكّد لافروف أنّ روسيا "لا تحجب نفسها عن أحد، ولا تدخل في عزلة ذاتية"، مضيفاً أنّ الأزمة الحالية "تفتح فرصاً إضافية للتنمية".

وأمس الأربعاء، أكّد المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، أنّ واشنطن قدمت مساعدات عسكرية وأمنية لأوكرانيا بقيمة 2.5 مليار دولار منذ بدء العملية العسكرية الروسية، و3.2 مليارات دولار منذ تولي الإدارة الأميركية الحالية، موضحاً أنّ واشنطن تساعد كييف بالمعلومات التكتيكية والاستراتيجية التي تخدمها في المعارك.

ومنذ أيام، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: "من غير الممكن عزل روسيا في العالم الحديث"، مضيفاً أنّ "الأمور متشابكة. وإذا أراد الشركاء تفاقم الوضع عبر العقوبات على روسيا، فإنّ سوء وضعهم سيتفاقم أيضاً".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.