لبنان: المقاومة الإسلامية تستهدف نقطة تحشيد لجنود الاحتلال قرب موقع المرج

المقاومة الإسلامية في لبنان - حزب الله تستهدف نقطة تحشيد لجنود الاحتلال قرب موقع المرج، ومراسل الميادين يفيد بأن مدفعية الاحتلال تستهدف أطراف عدة قرى وبلدات جنوبية.

  • لبنان: المقاومة الإسلامية تستهدف نقطة تحشيد لجنود الاحتلال قرب موقع المرج
     المقاومة الإسلاميةفي لبنان تواصل استهداف مواقع الاحتلال

أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان - حزب الله، اليوم الثلاثاء، استهداف جنود الاحتلال الإسرائيلي عند الحدود اللبنانية_فلسطينية.

وجاء في بيان المقاومة أنه تم استهداف نقطة تحشيد لجنود الاحتلال قرب موقع المرج بالأسلحة المناسبة ما أوقع إصابات مباشرة.

مراسل الميادين في الجنوب قال إنّ هدف عسكري إسرائيلي قرب مستوطنة شتولا تعرض لنيران مباشرة من لبنان.

وقالت وسائل اعلام اسرائيلية إنه في أعقاب الأحداث في الشمال طلب من مستوطني المنارة ومسكاف عام ويفتاح والمالكية الدخول إلى الأماكن المحصنة.

وبالتزامن،  أفاد مراسل الميادين جنوب لبنان بأن المدفعية الإسرائيلية استهدفت أطراف طيرحرفا بـ4 قذائف.

وقال مراسل الميادين إن هناك قصفاً مدفعياً وغارات استهدفت أطراف عيتا الشعب، مؤكداً سقوط أيضاً عدد من القذائف الإسرائيلية على أطراف بلدات بليدا ومركبا ورب ثلاثين وعيترون وميس الجبل.

كما أكد أن المدفعية الإسرائيلية استهدفت أطراف بلدة اللبونة بعدة قذائف.

وفي سياق متصل، قال مراسل الميادين إن دبابة إسرائيلية استهدفت منزلين عند أطراف بلدة طيرحرفا، مضيفاً أن هناك تحليق للطائرات الحربية الإسرائيلية في أجواء مناطق القاطع الغربي.

وفجر اليوم الثلاثاء، نشرت المقاومة الإسلامية في لبنان، مشاهد من استهداف مقاوميها قوة مشاة تابعة لـ "جيش" الاحتلال  في مستوطنة "نطوعا" قرب ثكنة "برانيت" عند الحدود اللبنانية الفلسطينية.  وأظهرت المشاهد وقوع إصابات مؤكّدة بين قتيل وجريح، واستقدام قوات الاحتلال سيارات مدنية لإخلاء الإصابات. 

كما نشرت المقاومة الإسلامية مشاهد أخرى من استهداف تجمعاً لجنود الاحتلال داخل موقع "بركة ريشا" الإسرائيلي عند الحدود اللبنانية الفلسطينية.

وكانت المقاومة الإسلامية في لبنان أعلنت، أمس الإثنين، استهداف مجاهديها قوة ‏مشاة إسرائيلية قرب ثكنة ‏"برانيت" بالصواريخ الموجهة، وقوة ‏مشاة أخرى في موقع الضهيرة بالصواريخ موقعةً إصابات مؤكدة بين ‏قتيل وجريح. 

كذلك استهدفت موقع ‏الراهب ‏التابع للاحتلال بالأسلحة المناسبة محققةً إصابات مباشرة فيه، إضافةً إلى إطلاق رشقة صواريخ كبيرة من لبنان في اتجاه الجليل الغربي.

يأتي ذلك بينما تواصل المقاومة الإسلامية في لبنان ردّها على الاعتداءات الإسرائيلية، عبر استهداف مواقع الاحتلال العسكرية وحشوده، ملحقة خسائر فادحة في صفوفه.

في هذا السياق، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أنّ هجمات المقاومة في لبنان على الاحتلال "لا تتوقف تقريباً طوال اليوم"، مشيرةً إلى انقطاع الكهرباء في الجليل الغربي.

وتحدّث الإعلام الإسرائيلي كثيراً، في الآونة الأخيرة، عن وجود قلق إسرائيلي من جبهة الشمال مع حزب الله، مؤكداً أنّ هذه الجبهة هي "تحدٍّ ضخم" لـ"إسرائيل".

اقرأ أيضاً: صواريخ المقاومة جنوبي لبنان تهزّ "الشيكل" مقابل الدولار واليورو

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.