مسؤول إسرائيلي: صواريخ حزب الله تغطي مساحات واسعة جداً من "إسرائيل"

اللواء احتياط في "جيش" الاحتلال الإسرائيلي، عميرام ليفين، يؤكد أنّ "حزب الله هو التهديد الفعلي الأكبر على إسرائيل، بسبب ما يمتلكه من قدرات عسكرية".

  • إعلام إسرائيلي: حزب الله يغطي مساحات واسعة ومأهولة من
    إعلام إسرائيلي: حزب الله يشكل تهديداً فعلياً لـ"إسرائيل"

أكد اللواء احتياط في "جيش" الاحتلال الإسرائيلي، عميرام ليفين، أنّ حزب الله يشكّل تهديداً فعلياً لـ"إسرائيل"، بسبب ما يمتلكه من صواريخ وقذائف صاروخية.

وأضاف "قائد المنطقة الشمالية"، ونائب رئيس "الموساد" الإسرائيلي سابقاً، أن "حزب الله يغطي مساحات واسعة جداً وآهِلة من إسرائيل بعشرات آلاف الصواريخ والقذائف الصاروخية".

وفي وقتٍ سابق، كشفت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أنّ أغلبية مسؤولي المؤسسة العسكرية ما زالت تؤكد أن حزب الله هو أكبر تهديد لـ"إسرائيل"، بسبب قوّات الرضوان الخاصة، وصواريخه التي يبلغ عددها نحو 150 ألفاً.

وأجرى حزب الله مؤخراً مناورة رمزية أثارت مخاوف "إسرائيل"، بحيث قالت وسائل إعلام إسرائيلية إنّ "السلاح، الذي لم يُعرَض في المناورة، هو الصواريخ الدقيقة"، مؤكدةً أنّ "هذه هي المشكلة التي تزيل النوم من عيون المؤسستين الأمنية والعسكرية".

بدوره، قال مراسل الشؤون العربية في "القناة الـ13"، حيزي سيمنطوف، إنه "تم إطلاق نيران حية خلال المناورة العسكرية الكبيرة والاستثنائية في جنوبي لبنان، واستُخدمت فسها أسلحة ضد الدروع، وآليات ومدرعات وغيرها، وأنواعٌ من المسيّرات الانتحارية الخاصة بحزب الله".

وفي السياق ذاته، رأت "القناة الـ12" الإسرائيلية أنّ "المهم في مناورة حزب الله، هو مشاهدة كثير من الآليات والقدرات، من التشكيل الصاروخي وتشكيل ضد الدروع الخاص".

وكان رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله، السيد هاشم صفي الدين، أكّد، في كلمة له خلال المناورة، أنّ "الاحتلال الإسرائيلي سيرى فعل الصواريخ الدقيقة في قلب كيانه، إذا ارتكب حماقة بتجاوز قواعد اللعبة"، لافتاً إلى أن "العدو سيشهد أياماً سوداء لا مثيل لها".

اقرأ أيضاً: إعلام إسرائيلي: نصر الله تحدث بكل ثقة عن قوّة محور المقاومة في مقابل ضعفنا