مزيلةً أي ذكر للمملكة المتحدة.. كندا تغيّر اللقب الرسمي للملك تشارلز

موقع "The Mirror" البريطاني يقول إنّ كندا غيّرت اللقب الرسمي للملك تشارلز، وأزالت أي ذكر للمملكة المتحدة منه، مع تضمين هذه الخطوة في "قانون الألقاب والأنماط الملكية".

  • تتويج الملك تشارلز الثالث في لندن في 6 ايار/مايو 2023
    الملك تشارلز الثالث

ذكر موقع "The Mirror" البريطاني، اليوم الخميس، إنّ كندا غيّرت اللقب الرسمي للملك تشارلز، وأزالت أي ذكر للمملكة المتحدة. 

وبحسب الموقع، يعني هذا التغيير أنّ كندا لن تشير بعد الآن إلى الملك تشارلز باسم "المدافع عن الإيمان"، وهي عبارة استُخدمت لوصف الملكية البريطانية منذ القرن السادس عشر.

وبدلاً من اللقب السابق، سيستخدم عنوان جديد للملك البريطاني، وهو: "تشارلز الثالث، بنعمة الله ملك كندا وعوالمه وأقاليمه الأخرى، رئيس الكومنولث"، وفيه تُحدَّد كندا على أنّها المملكة الوحيدة للملك تشارلز.

وقد تم تضمين هذه الخطوة في "قانون الألقاب والأنماط الملكية"، الذي جاء ضمن مشروع قانون الميزانية الأخير للحكومة الكندية، وفق ما ذكر الموقع.

ولم يفسّر القانون لماذا تم هذا التعديل بالتحديد، لكنّ مديرة الاتصالات آني كولينان قالت لشبكة "سي بي سي" الكندية: "بينما نستعد لتتويج الملك الجديد، تم اتخاذ قرار بتحديث اللقب لجعل كندا تتماشى مع دول الكومنولث الأخرى، بما في ذلك أستراليا".

يذكر أنّ اللقب الرسمي للملكة إليزابيث كان، بموجب تشريع منذ عام 1985،  هو "الملكة إليزابيث الثانية، من قبل نعمة الله في المملكة المتحدة وكندا وملكة العوالم والأقاليم الأخرى، رئيسة الكومنولث، المدافعة عن الإيمان".

وأصبح تشارلز الثالث، الذي يبلغ 73 عاماً، ملكاً لبريطانيا بعد وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية، في أيلول/سبتمبر الماضي، ليصبح بذلك ملكاً لبريطانيا وقائداً لكومنولث يضم 14 دولة أخرى، من بينها أستراليا وكندا ونيوزيلندا.

وكان قصر باكنغهام قد أعلن، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أنّ الملك تشارلز الثالث سيتوّج في 6 أيار/مايو 2023، في كاتدرائية وستمنستر في لندن، إلى جانب زوجته كاميلا في مراسم "تتطلّع إلى المستقبل".

 اقرأ أيضاً: نواب كنديون ممنوعون من الدخول إلى البرلمان بسبب رفضهم لولاء للملك تشارلز

اخترنا لك