مسلحون مجهولون يختطفون كاهناً كاثوليكياً شمال غربي نيجيريا

مسلحون يقتحمون منزل الكاهن الكاثوليكي لوكا بنسون في منطقة "زانغون كاتاف" الحكومية المحلية بولاية كادونا شمال غربي نيجيريا.

  • مسلحون مجهولون يختطفون كاهناً كاثوليكياً شمال غربي نيجيريا
    مسلحون مجهولون يختطفون كاهناً كاثوليكياً شمال غربي نيجيريا

اختطف مسلحون مجهولون، أمس الاثنين، كاهناً كاثوليكياً في مشيخة "إيكولو" بمنطقة "زانغون كاتاف" الحكومية المحلية بولاية كادونا شمال غربي نيجيريا.

ونقل موقع "توداي" النيجيري، اليوم الثلاثاء، عن صموئيل كوكا، أحد السكان الذي أكد الهجوم، قوله "إن المسلحين اقتحموا منزل الكاهن لوكا بنسون مساء أمس الإثنين".

وأضاف كوكا أنه جرت محاولات للتواصل مع ضابط العلاقات العامة بشرطة كادونا محمد غليغي، ولكن دون جدوى لأنه لم يجيب على المكالمات أو على الرسائل النصية المرسلة.

يُشار إلى أن مسلحين اختطفوا يوم الاثنين 6 أيلول/سبتمبر حوالي 18 شخصاً في "كيكي" (مجتمع محلي في منطقة الحكومة المحلية في تشيكون بولاية كادونا شمال غربي البلاد).

ونقل موقع "ديلي تراست" النيجيري عن شهود عيان قولهم، إن "المسلحين جاؤوا بأعداد كبيرة وأحدثوا اضطرابا في المنطقة واختطفوا 18 شخصاً".

وتشهد نيجيريا عمليات اختطاف عدة وخاصة للطلاب والطالبات، في المناطق التي تنشط بها الجماعات المتشددة.

حيث اختطف مسلحون يوم الأربعاء الأول من أيلول/سبتمبر، حوالي 73 طالباً بمدرسة ثانوية حكومية في ولاية "زامفارا" شمال غربي نيجيريا.

وكانت السلطات النيجيرية، قد أكدت في شهر تموز/يوليو الماضي، وقوع حادث اختطاف لعشرات الطلاب في مدرسة بولاية كادونا شمال غربي البلاد بدون وقوع قتلى.

كما قُتل 35 شخصا على الأقل في الـ25 من تموز/يوليو الماضي، إثر هجمات شنها لصوص مسلحون على 5 قرى في ولاية زامفارا شمال غربي نيجيريا، وذلك بغرض سرقة الماشية واختطاف بعض الأشخاص طلبا للفدية.

هذا ويتعرض شمال غرب ووسط نيجيريا للترهيب بشكل منتظم من قبل عصابات لصوص الماشية والخاطفين الذين يداهمون القرى ويقتلون ويحتجزون السكان وكذلك يسرقون الماشية بعد نهب المنازل وحرقها.