قوات روسيا تدمر محطة رادار في خاركوف ومقتل 400 عسكري أوكراني

بيان الدفاع الروسية أكّد أنّ الوحدات المحمولة جواً وقوات الجنوب تؤازر العمليات، فيما قامت قوات الجو بـ 22 طلعة جوية،ونفذت المدفعية 54 مهمة إطلاق نار، واستهدفت الضربات مواقع القوات المسلحة الأوكرانية في مناطق بوغدانوفكا وتشاسوف يار وكونستانتينوفكا.

  •  وزارة الدفاع الروسية
    جنود روس على دبابتهم في باخموت

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الإثنين، أن الخسائر التي لحقت بأوكرانيا في مختلف أنحاء الجبهة خلال آخر 24 ساعة بلغت نحو 400 من العسكريين والمرتزقة التابعين لكييف.

وأفادت الوزارة في بيان بأنّ القوات الروسية تواصل تنفيذ عمليات هجومية قتالية عالية الكثافة للسيطرة على الأحياء في المناطق الغربية من مدينة أرتيموفسك (باخموت).

وأكّد بيان الدفاع الروسية أنّ الوحدات المحمولة جواً وقوات المجموعة "الجنوبية" تؤازر الهجوم، فيما قامت قوات الجو بـ 22 طلعة جوية، ونفذت المدفعية 54 مهمة إطلاق نار، واستهدفت الضربات مواقع القوات المسلحة الأوكرانية في مناطق بوغدانوفكا وتشاسوف يار وكونستانتينوفكا في جمهورية دونيتسك.

وبلغت الخسائر الإجمالية لأوكرانيا، في هذا الاتجاه أكثر من 270 من العسكريين والمرتزقة الأوكرانيين وتدمير دبابة وعربة قتال مشاة و7 مركبات قتالية مدرعة و5 مركبات".

اقرأ أيضاً: تقييم استخباراتي أميركي يشكّك بنتائج هجوم الربيع

وفي اتجاه خيرسون، قضت الوحدات الروسية على أكثر من 55 جندياً أوكرانياً، ودمرت 3 مركبات ونظاماً مدفعياً أميركيّ الصنع من طراز "إم-777"، بالإضافة إلى مدافع هاوتزر ذاتية الدفع من طراز "أكاتسيا" و"غفوزديكا".

وأضافت الدفاع أنّ تجمع القوات المسلحة الروسية "فوستوك"، في اتجاهات جنوب دونيتسك وزاباروجيا، دمّر ما يصل إلى 60 جندياً أوكرانياً و3 وحدات من المعدات، ومجموعة تخريب واستطلاع معادية، بالإضافة إلى مستودع ذخيرة وحظيرة معدات عسكرية.

وفي اتجاهي كوبيانسك وكراسني ليمان، فقدت أوكرانيا  نحو 105 عسكريين خلال يوم واحد، بحسب بيان الدفاع الروسية، مؤكدة تدمير قواتها لمحطات رادار أوكرانية في مقاطعة خاركوف.

وأظهرت مشاهد قصفاً روسياً عنيفاً على منطقة ضفة نهر "أوسكول" في اتجاه كوبيانسك.

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الدفاع الهولندية في رسم بياني رسمي أنّها سلمت 196 ناقلة جند مدرعة مجنزرة من طراز YPR-765 إلى أوكرانيا.

اقرأ أيضاً: بوتين: أولويات روسيا واضحة في استخدام القوات العسكرية في أوكرانيا

 

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.