هكذا استغل"هكر" ثغرة "سايبر " في موقع جامعة إسرائيلية

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث عن استغلال هكر لثغرة "سايبر " في موقع جامعة "بار إيلان" الإسرائيلية ما أدّى إلى تسرب معلومات شخصية عن طلاب الجامعة وأساتذتها.

  • استغلال هكر لثغرة سايبر في موقع جامعة بار إيلان الإسرائيلية
    من بين الأساتذة "رجال استخبارات وضباط جيش وشرطة إسرائيليين"

تحدّثت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الجمعة، عن استغلال هكر لثغرة سايبر في موقع جامعة "بار إيلان" الإسرائيلية، ما أدّى إلى تسرّب معلومات تضمّنت تفاصيل شخصية عن طلاب الجامعة وأساتذتها. 

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أنَّ مِن بين الأساتذة "رجال استخبارات وضباط جيش وشرطة إسرائيليين". 

وقال مراسل في "القناة  12"  العبرية إنّ "هذه الثغرة السايبرية كانت منذ حوالى الشهر، ففي منتصف آب/ أغسطس الماضي، توجه هكر إلى الجامعة قائلاً: اخترقت الخوادم الخاصة بكم".

كما لفت المراسل إلى أنّ الهكر "طلب مال ولم يستجب له، ولكن ما حصل هو أنّه أمس فجأة، نشر طالب في مجموعة على فيسبوك للطلاب ملف "أكسل" مع الكثير من التفاصيل الشخصية عن عشرات ألاف  الطلاب، ليدركوا أنّ معلوماتهم الشخصية تسربت".

وأضاف: "في هذه اللائحة في "بار إيلان" أساتذة كثر هم رجال إستخبارات وضباط جيش وشرطة ولذلك فإن هذه المعلومات غير لطيفة".