واشنطن تؤيد إقامة قواعد أميركية على الجانب الشرقي للناتو

الولايات المتحدة تؤيد إقامة قواعد أميركية على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي، بشكل غير دائم، بل على أساس التناوب.

  • الولايات المتحدة تؤيد إقامة قواعد أميركية على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي
    هيئة الأركان الأميركية: تؤيد إقامة قواعد على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي

أشار رئيس هيئة الأركان الأميركية إلى أنّ الولايات المتحدة تؤيد إقامة قواعد أميركية على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي، لكنها ترغب في تجنب تمركز جنود هناك بشكل دائم، مفضلةً نشرهم على أساس التناوب.

وقال رئيس هيئة الأركان، مارك ميلي، خلال جلسة للكونغرس الأميركي حول هذه المسألة: "رأيي هو إنشاء قواعد دائمة ولكن من دون نشر قوات فيها بشكل دائم".

وأوضح "أننا نحصل على تأثير الاستمرارية من خلال عمليات تناوب دائمة"، مشيراً إلى أنّ الجيش الأميركي لا يحتاج بذلك إلى بناء مساكن عائلية ومدارس ومخازن عسكرية.

وأضاف قائلاً: "أعتقد أن العديد من حلفائنا الأوروبيين لا سيما دول البلطيق، بولندا أو رومانيا، سيؤيدّون كثيراً إنشاء قواعد دائمة للقوات الأميركية".

وللولايات المتحدة نحو 67 ألف جندي يتمركزون بشكل دائم في أوروبا، لاسيما في ألمانيا والمملكة المتحدة وإيطاليا، ويتمركز هؤلاء لمدة سنتين أو ثلاث سنوات مع عائلاتهم في قواعد يديرها الجيش الأميركي.