واشنطن: مقتل 3 جنود أميركيين وإصابة العشرات في هجوم عند الحدود الأردنية السورية

القيادة المركزية الأميركية تؤكد مقتل 3 جنود أميركيين وإصابة 25 آخرين في هجوم بطائرة بدون طيار، استهدف موقعاً أميركياً عند الحدود السورية الأردنية.

  • واشنطن تعلن مقتل 3 جنود أميركيين وإصابة 25 آخرين في هجوم عند الحدود الأردنية السورية
    واشنطن تعلن مقتل 3 جنود أميركيين وإصابة 25 آخرين في هجوم عند الحدود الأردنية السورية

أعلنت القيادة المركزية الأميركية، في بيان صدر اليوم الأحد، أنّ "ثلاثة من أفراد الخدمة الأميركيين قتلوا وأصيب 25، في هجوم بطائرة بدون طيار استهدف قاعدة في شمال شرق الأردن".

من جهته، قال الرئيس الأميركي جو بايدن في بيان، إنّ "الهجوم الذي أدّى إلى مقتل 3 عسكريين أميركيين نفذته جماعات متشددة مدعومة من إيران تعمل في سوريا والعراق". 

وأضاف بايدن أنّ "قلب الولايات المتحدة مثقل بمقتل 3 جنود في الهجوم على قواتنا شمال شرقي الأردن"، مشيراً إلى أنّ "يجري جمع المعلومات عن هذا الهجوم".

كما شدد الرئيس الأميركي على محاسبة جميع المسؤولين عن الهجوم في الوقت والطريقة اللذين نختارهما.  بدوره، وصف البنتاغون، الهجوم الذي تعرضت له قواته في الأردن بالـ "تصعيد خطير". 

كذلك، قال مسؤول أميركي لوكالة "رويترز"، إن عدد الجنود الذين أصيبوا في هجوم المسيرة "ارتفع إلى 34".

وأفادت شبكة "سي أن أن" الأميركية، نقلاً عن مسؤولين أميركيين،أنّ "هذه المرة هي الأولى التي تقتل فيها القوات الأميركية بنيران العدو في الشرق الأوسط منذ بداية حرب غزة".

ورأت الشبكة أنّ "مقتل ثلاثة أميركيين في برج 22 في الأردن، بالقرب من الحدود مع سوريا، هو تصعيد كبير للوضع غير المستقر بالفعل في الشرق الأوسط"، مشيرةً إلى أنّه "من غير الواضح سبب فشل الدفاعات الجوية في اعتراض الطائرة بدون طيار".

كما أشارت إلى أنّه حتى يوم الجمعة، كان هناك أكثر من 158 هجوماً على القوات الأميركية وقوات التحالف في العراق وسوريا.

من جهته، ذكر موقع "بوليتيكو"، أنّ قاعدة "البرج 22" تقع في شمال شرق الأردن، على الحدود مع سوريا. وقد تعرضت في 23 تشرين الأول/أكتوبر لهجوم مماثل، "لكن القوات الموجودة فيها تمكنت حينها من إسقاط الطائرات بدون طيار التي سقطت على الجانب السوري من الحدود".

في غضون ذلك قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية إن "الهجوم الذي استهدف القوات الأميركية قرب الحدود السورية لم يقع داخل الأردن"، مشيراً إلى أنه "استهدف قاعدة التنف في سوريا".

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.