خارطة فلسطين الأصلية بسواعد أبنائها

تتزين جدران بناء قديم في مدينة دورا جنوب الضفة الغربية المحتلة، بالقطع التراثية والأثرية للمحافظة على المكان، بعد تحويله إلى مكان يلتقي فيه نشطاء ومثقفون وأسرى محررون وبعض أبناء المدينة الذين يزورونها في كل مرة يسمح لهم الاحتلال الإسرائيلي بذلك.

خارطة فلسطين الأصلية بسواعد أبنائها

ويعمل رواد النادي على تنظيم المسارات صوب القرى التي دمرها الاحتلال الإسرائيلي، وعمل أرشيف لها وتوثيق العادات والفلكلور الفلسطيني الذي كان سائداً قبل احتلالها، وإقامة المخيمات فيها لاطلاع الشباب الفلسطيني والسياح الأجانب على تاريخها وعلى المذابح التي اقترفتها العصابات الصهيونية إبان نكبة فلسطين 1948.

يشير منسق المبادرات في النادي يوسف نصار لـ "الميادين نت" أن عمر القطع الأثرية في النادي أكبر من عمر الاحتلال الإسرائيلي، ويزيد عمرها عن 450 عام، وجلها من عصور مختلفة عاشت واستوطنت في فلسطين.

ولفت المدون والناشط السياسي نزار بنات لـ "الميادين نت" أن المكان يسمى عقد، ويحمل بعدين، الأول في طريقة بنائه، والثاني بعد صاحب العقد المناضل الراحل عبد الحميد النمورة الذي اخترق الشرطة الإنجليزية وقام بتشكيل خلايا عسكرية فلسطينية لمواجهة شرطة الانتداب الإنجليزي وجيشها، وهو ما دفعنا إلى العمل على توثيق سير المناضلين الفلسطينيين.