واشنطن تنتهي من تدريب 700 من إرهابيي"ي ب ك" شرقي سوريا

تركيا تتهم الولايات المتحدة الأميركية بمواصلتها تدريب منظمة "ي ب ك" شرقي سوريا، ووكالة الأناضول تنقل عن مصادر محلية سورية أن واشنطن تخضع 700 عنصر جديد لدورات عسكرية، تحت ذريعة محاربة تنظيم داعش الإرهابي.

واشنطن تنتهي من تدريب 700 من إرهابيي"ي ب ك" شرقي سوريا

اتهمت تركيا الولايات المتحدة الأميركية بأنها تواصل تدريب منظمة "ي ب ك" شرقي سوريا، ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر محلية سورية أن واشنطن قامت خلال الأسابيع الماضية بتدريب 700 عنصر جديد بعد إخضاعهم لدورات عسكرية في مناطق لسيطرة المنظمة شرقي سوريا.

يأتي ذلك في ظل تواصل الدعم اللوجستي والتدريب العسكري الذي تقدمه الولايات المتحدة منذ سنوات لمنظمة "ي ب ك"، تحت ذريعة محاربة تنظيم داعش الإرهابي.

وأشارت إلى أن واشنطن نقلت معسكرات التدريب التابعة لها من المناطق القريبة من الحدود مع تركيا باتجاه الجنوب، تزامناً مع بداية اللقاءات الأميركية التركية حول تشكيل منطقة آمنة شمالي سوريا.

وأوضحت المصادر أن 700 عنصراً تم تدريبهم في معسكرات بمدينة الرقة، ومدينة الطبقة جنوبها، وبلدة الشدادي جنوبي محافظة الحسكة. وأشارت المصادر أن مدربين أميركيين قاموا بتدريب العناصر على استخدام مختلف أنواع الأسلحة، فيما تولى مسؤولون في المنظمة إعطاء دروس توجيه إيديولوجي للمتدربين الذين يشكل العرب غالبيتهم.

ويوجد نحو ألفي جندي أميركي في 18 قاعدة ونقطة عسكرية بسوريا.

ومنذ 2015، تقدم الولايات المتحدة الأميركية دعماً عسكرياً لـ"ي ب ك"، بزعم أنها تقاتل "داعش".