الاحتلال الإسرائيلي يصدر أوامر عسكرية بالسيطرة على أراضٍ فلسطينية

سلطات الاحتلال الإسرائيلي تصدر أوامر عسكرية بالسيطرة على أراضٍ فلسطينية في بيت جالا وتقوع والرشايدة في محافظة بيت لحم.

خلال شهر آب الماضي هدمت سلطات الاحتلال 8 منشآت في القدس المحتلة وحدها

أفاد مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية، بأن الأمر العسكري الأول يتضمن الاستيلاء على أراض بمحاذاة النفق المقام على أراض مدينة بيت جالا غرب بيت لحم، تحديداً حوض "2" في منطقة "المخرور"، وتعود ملكية الأراضي لأهالي بيت جالا وبلدة الخضر.

ويشير بريجة إلى أنّ الاحتلال يهدف من خلال الإستيلاء على هذه الأراضي إلى توسيع الشارع الالتفافي رقم 60، الواصل ما بين القدس ومجمع مستوطنة "غوش عصيون" جنوباً، ما يعني الاستيلاء على المئات من الدونمات الزراعية.

ويضيف أما الأمر العسكري الثاني للاحتلال، فيتضمن الاستيلاء على أراض في قرية الرشايدة شرق بيت لحم لتوسيع مستوطنة "معالي عاموس"، والثالث يتضمن الاستيلاء على أراض في بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم لتوسيع مستوطنة "نوكوديم".

ويواصل كيان الاحتلال سياسة السيطرة على الأرض الفلسطينية لصالح قطعان مستوطنيه، كما لا تتوقف جرافاته عن هدم منازل ومنشآت الفلسطينيين في الضفة والقدس المحتلتين والأراضي المحتلة عام 1948 بحجج واهية تتذرع بها محاكم الاحتلال.

وخلال شهر آب الماضي، هدمت سلطات الاحتلال 8 منشآت في القدس المحتلة وحدها، 2 منها هدم ذاتياً بأيدي أصحابها بقرار من بلدية الاحتلال.