عملة الصين الرقمية ستكون قريبة من عملة "فايسبوك"

الصين تعلن أن عملتها الرقمية التي تعتزم طرحها ستحمل بعض أوجه التشابه مع عملية "ليبرا" التي ستطرحها شركة "فيسبوك"، وتؤكد أن هذه الخطوة من شأنها حماية سيادة البلاد النقدية والوضع القانوني للعملة.

البنك المركزي الصيني: العملة الرقمية يمكن استخدامها حتى بدون اتصال بالإنترنت

صرح مسؤول كبير في البنك المركزي الصيني أن العملة الرقمية الجديدة التي تعتزم الصين طرحها ستحمل بعض أوجه التشابه مع عملة "ليبرا" التي ستطرحها شركة "فيسبوك"، وسيمكن استخدامها عبر منصات دفع رئيسية مثل "وي شات" و "علي باي".

وقال نائب مدير إدارة المدفوعات في البنك المركزي الصيني، مو تشانغ تشون، إن تطوير العملة سيساعد في حماية سيادة الصرف الأجنبي في البلاد مع توسع التطبيقات التجارية لتلك العملات، مضيفاً أن هذا من أجل حماية سيادة بلاده النقدية والوضع القانوني للعملة.

وأكد أن العملات ستكون آمنة مثل الأوراق النقدية الصادرة عن البنك المركزي ويمكن استخدامها حتى بدون اتصال بالإنترنت، ويمكن استخدامها أيضاً في تطبيق "وي شات"، وتطبيق "علي باي" المدعوم من "علي بابا".

وذكرت مجلة "فوربس" نقلاً عن مصادر أن العملة قد تكون جاهزة للإطلاق في 11 تشرين الثاني/نوفمبر القادم.

ومنذ عام 2014، أنشأ البنك المركزي الصيني فريقاً مختصاً لبحث إطلاق عملته الرقمية الخاصة به، بهدف خفض تكاليف تداول النقود الورقية التقليدية.

تأتي خطوة الصين بعد إعلان شركة "فيسبوك" خططها لإطلاق عملتها الرقمية "ليبرا"، هذا الإعلان الذي تسبب بمخاوف من أنها ستصبح سريعاً شكلاً مهيمناً للدفع الرقمي نظراً للتوسع الهائل لفيسبوك في العالم.

وستكون "ليبرا" عملة رقمية مدعومة باحتياطي من الأصول في العالم الحقيقي. 

ومنذ إعلان مجموعة من المبرمجين تحت الاسم المستعار "ساتوشي ناكاموتو" بإطلاق أول عملة رقمية باسم "بتكوين" في أوائل 2009، ظهرت العديد من العملات الرقمية، كـ إيثريوم، ريبل، نيم، لايتكوين.. وغيرها.

وطوال الأعوام السابقة حافظت الـ"بتكوين" على مركزها الأول بين العملات الرقمية، لعدة أسباب، ربما أهمها سهولة الشراء، حيث يوجد الكثير من الخيارات المختلفة، فعلى سبيل المثال، هناك حالياً ما يقرب من 1800 جهاز صراف آلي لبتكوين في 58 بلداً.

وعلاوة على ذلك، يمكنك شراء بتكوين باستخدام بطاقات الهدايا وعبر بورصات العملات الرقمية وصناديق الاستثمار ويمكنك حتى التداول وجهاً لوجه.

ولكن عندما يتعلق الأمر بالعملات الرقمية الأخرى الأقل شعبية، لا تكون خيارات الشراء بهذا التنوع. ومع ذلك، لا يزال هناك العديد من البورصات حيث يمكنك الحصول على مختلف العملات الرقمية مقابل عملات ورقية أو بتكوين.