تجدد الاشتباكات في ضواحي العاصمة الليبية

تجدد الاشتباكات في ضواحي العاصمة الليبية بين حكومة الوفاق الوطني وقوات حفتر، والأخير يرفض دعوة سلامة للعودة إلى الحوار.

تجدد الاشتباكات في ضواحي العاصمة الليبية
تجدد الاشتباكات في ضواحي العاصمة الليبية

قال المتحدث باسم القوات التابعة لحفتر أحمد المسماري في مؤتمر صحافي من أبو ظبي إنّ الحل العسكري للنزاع هو الطريق الأمثل، مضيفاً أن "الدبلوماسية تصمت حين تتحدث المدافع".

وكانت المواجهات المسلّحة في ضواحي العاصمة الليبية طرابلس قد تجددت بين قوات المشير خليفة حفتر وقوات حكومة الوفاق الوطني.
وكالة رويترز نقلت عن شهود مقتل 3 من عناصر الوفاق، وقال الشاهد، وهو من مدينة مصراتة الساحلية الواقعة على بعد نحو 200 كيلومتر شرقيّ طرابلس لرويترز إنه "قُتل 3 من المقاتلين المتحالفين مع حكومة الوفاق من مصراتة في طرابلس هذا الصباح"، أي صباح أمس السبت.

وأكّدت الحكومة أن قواتها تقدّمت جنوب طرابلس بعد هجوم كبير شنّته في مختلف محاور القتال، وأن المدفعية الثقيلة استهدفت تجمعات مسلحة موالية لخليفة حفتر في منطقة السبيعة ومثلث القيو ووادي الربيع.

في المقابل نفى ناطق باسم قوات حفتر إحراز قوات حكومة الوفاق أي تقدّم.