بعد توقيف العميل الفاخوري.. القضاء اللبناني يوقف الضابط الذي رافق دخوله لبنان

القضاء اللبناني يوقف الضابط الذي رافق دخول آمر معتقل الخيام سابقاً عامر الفاخوري إلى لبنان، ودعوات إلى التنبّه لمحاولات تنظيف السجلّات العدلية للعملاء من التّهم الموجهة إليهم.

  • بعد توقيف العميل الفاخوري.. القضاء اللبناني يوقف الضابط الذي رافق دخوله لبنان

أفادت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية بتوقيف العميد في الجيش اللبناني الذي رافق آمر معتقل الخيام سابقاً عامر الفاخوري في مطار بيروت للتحقيق معه.
وكان الأمن العام اللبناني أعلن أنه أوقف الفاخوري الذي اعترف نتيجة التحقيق معه بتعامله مع "إسرائيل" وبالعمل لمصلحتها، كما اعترف بأنه استحصل على هويّة اسرائيلية وعلى جواز سفر اسرائيلي غادر بموجبه الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وزير المالية اللبنانيّ علي حسن خليل قال إن اللبنانيين لن يسامحوا من تفنّن في تعذيبهم، لافتاً الى أن المعلومات عن محاولات لتنظيف سجلّات 60 عميلاً إسرائيلياً يجب أن تؤخذ بأقصى درجات الجديّة والمتابعة.
قضية الفاخوري أيقظت لدى المحرّرين من معتقل الخيام ذكريات سنوات قاسية من الاعتقال والتعذيب على يديه، ومواقع التواصل الاجتماعي اشتعلت جدلاً واستنكاراً لعودة "جزار معتقل الخيام" إلى لبنان.