تونس: تأجيل النظر في مطلب الافراج عن القروي

مراسل الميادين في تونس يفيد بتأجيل النظر في مطلب الافراج عن نبيل القروي إلى يوم الاثنين المقبل بسبب إضراب القضاة، وينقل عن عضو في هيئة الدفاع عنه أن الجلسة التي تنظر في طلب الافراج عنه لم تنعقد بعد.

المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي

أفاد مراسل الميادين في تونس مراسل الميادين في تونس عن تأجيل النظر في مطلب الافراج عن نبيل القروي إلى يوم الاثنين المقبل بسبب إضراب القضاة.

أتى ذلك بعد أنباء متضاربة حول الإفراج عن القروي، ونقل مراسلنا عن عضو في هيئة الدفاع أن الجلسة التي تنظر في طلب الافراج عنه لم تنعقد بعد.

ونظرت دائرة الاتهام في محكمة الاستئناف في تونس في طلب وكلاء الدفاع عن القروي الإفراج عنه بعد مرور أكثر منْ شهر على توقيفه.

المتحدث باسم القروي حاتم المليكي كان قد قال إنه من المنتظر أنْ يتم الإفراج عنه خلال ساعات.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المليكي قوله إن هناك احتمالاً بالإفراج عن القروي اليوم لكن الحزب مستعد لكل الاحتمالات، مضيفاً أن الإفراج عن القروي أمر طبيعي لإنقاذ المسار الديمقراطي في تونس.

وكان المرشح للرئاسة عبد الكريم الزبيدي طالب بالإفراج عن نبيل القروي على نحو فوري وذلك "في سبيل تحقيق مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المترشحين".

وتُجرى الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التونسية - التي وصل إليها القروي - في 13 من تشرين أول/ أكتوبر المقبل.