وول ستريت جورنال: السعودية توافق على وقف إطلاق النار الجزئي في اليمن

صحيفة "وول ستريت جورنال" تنقل عن مسؤولين سعوديين موافقة الرياض على هدنة جزئية، وصنعاء تصر على وقف شامل لإطلاق النار.

وول ستريت جورنال: السعودية توافق على وقف إطلاق النار الجزئي في اليمن

نقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية عن مسؤولين سعوديين موافقة السعودية على وقف جزئي لإطلاق النار في اليمن رداً على المبادرة اليمنية الأخيرة التي دعا فيها رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المشاط جميع الأطراف إلى مفاوضات جدّية لا تستثني أحداً.

وتشمل موافقة السعودية 4 مناطق يمنية من بينها العاصمة صنعاء، وتشير الصحيفة إلى أن السعودية تخطط لتوسيع الهدنة لتشمل أجزاء أخرى من اليمن في حال نجحت جهود وقف إطلاق النار الجزئي في المناطق الأربع.

في المقابل، قال رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن إن مبادرة المشاط تنص على الوقف الكامل للعدوان ولا صحة لأيّ تسريبات من جانب السعودية عن وقف جزئي لإطلاق النار.
وفي بيانٍ نشرته وكالة سبأ، أشار الحوثي إلى أن تسريبات الصحف الأميركية حول وقف القصف لا تقف خلفها جهات رسمية سعودية، وجدد التأكيد أن اليمن لن يقبل إلا بوقف شامل للعدوان ورفع الحصار.

وتتصاعد الأحداث في اليمن مع استمرار التحالف السعودي باستهداف مناطق عدة تأتي بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية إماراتية ضخمة إلى اليمن. الميادين كانت قد حصلت على مشاهد فيديو خاصة تظهر وصول تعزيزات عسكرية على متن سفن إماراتية إلى ميناء المخا الساحلي في اليمن، قوامها أكثر من ألف مقاتل بعد إنهاء تدريباتهم في قاعدة عصب بأريتريا التابعة للإمارات.

وتعتزم الولايات المتحدة الأميركية إرسال 4 أنظمة رادار وبطارية صواريخ باتريوت ونحو 200 من أفراد الدعم لتعزيز دفاعات السعودية، والمتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان قال إن واشنطن تتوقع من حلفاء آخرين مزيداً من المساهمات العسكرية.