وفد من طالبان يزور باكستان ويناقش محادثات السلام الأفغانية المتعثرة

حركة طالبان الأفغانية تقول إنها أوفدت ممثلين عنها إلى باكستان ضمن جولة إقليمية في مسعى لإعادة إحياء عملية السلام الأفغانية.

وفد من طالبان يزور باكستان ويناقش محادثات السلام الأفغانية المتعثرة

وصل وفد من حركة طالبان إلى العاصمة الباكستانية إسلام آباد اليوم ضمن جولة إقليمية، بعد انهيار عملية السلام الأفغانية، وفق ما أعلن متحدث باسم الحركة.

مراسلنا أفاد بأن ذلك يتزامن مع وصول زلماي خليل زاده، المبعوث الأميركي إلى أفغانستان لدراسة إعادة جدولة المفاوضات المتوقفة بين الحركة والولايات المتحدة الأميركية.

وكتب سهيل شاهين المتحدث باسم طالبان على تويتر أن وفداً من طالبان بقيادة الملا عبد الغني برادر، أحد مؤسسي الحركة، سيناقش "قضايا مهمة" مع مسؤولين باكستانيين في العاصمة إسلام اباد.


وقال مسؤول في طالبان لوكالة "رويترز"، طلب عدم ذكر اسمه، إن وفد الحركة سيطلع القيادة الباكستانية على العوامل التي أدت لتعثر المحادثات مع الولايات المتحدة والتي كانت تهدف لإبرام اتفاق يتيح للقوات الأميركية وغيرها من القوات الأجنبية الانسحاب من أفغانستان مقابل ضمانات أمنية من طالبان.
وأضاف المسؤول أن طالبان تعتزم أيضاً مناقشة تصريحات أدلى بها رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان في الآونة الأخيرة خلال اجتماع في نيويورك مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب وذكر فيها أنه سيحاول إقناعه بالعودة إلى المحادثات مع الحركة مجدداً.
يذكر أن مسؤولين من طالبان زاروا روسيا والصين وإيران في الأيام القليلة الماضية.