مقتل البغدادي في عملية عسكرية أميركية في إدلب السورية

مسؤول أميركي يقول لرويترز إن الولايات المتحدة نفذت عملية عسكرية استهدفت زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي في إدلب السورية، ووزارة الدفاع الروسيّة تتحدث عن عدم امتلاكها أيّ معلومات تؤكد مقتله.

  • الاعلام الأميركي عن مصادر: البنتاغون أبلغ البيت الأبيض بثقته بأن هدفا لداعش يرجح أنه البغدادي قتل في أدلب

قال مسؤول أميركي لوكالة "رويترز" إن الولايات المتحدة نفذت عملية استهدفت زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي في إدلب السورية. وأعلن مسؤول عسكري أميركي تأكيد هوية جثة البغدادي. 

وقال مراسل الميادين عن مسؤولين أمنيين عراقيين إن من بين القتلى إلى جانب البغدادي أبو اليمان وهو مسؤول أمني كبير في داعش، بالإضافة إلى مقتل أبو سعيد العراقي وغزوان الراوي وأبو محمد الحلبي.

من جهتها أكدت وزارة الدفاع الروسية، عدم امتلاكها أي معلومات تؤكد مقتل زعيم تنظيم "داعش".

أمّا وزير الاتصالات الإيراني آذري جهرمي، علّق على مقتل البغدادي قائلاً: "لم يحدث أمر كبير فأنتم قتلتم كائناً خلقتموه بأنفسكم". 

 مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين، أكد أنّ نتيجة الحمض النووي لجثة البغدادي صدرت صباحاً، مشدداً على أنّه سـ"يتمّ التخلص من رفاته بشكل ملائم". 

وسائل إعلام أميركية نقلت عن مصادر عسكرية قولها بإن وزارة الدفاع الأميركية أبلغت البيت الأبيض أن لديها ثقة بمقتل البغدادي في الغارة التي نفذت في إدلب.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد تحدث ترامب اليوم عن العملية مؤكداً عبر "تويتر" أن حدثاً ضخماً وقع.

هذا وذكرت تنسيقيات المسلحين أن جبهة النصرة تعتقل جميع الأشخاص الذين حققت معهم القوات الأميركية في مكان مقتل البغدادي.

موقع "ديفنس وان" الأميركي أشار إلى أنّه من المرجح أن يكون البغدادي فجّر نفسه بسترته المفخخة التي كان يرتديها.

من جهتها قالت شبكة "فوكس نيوز" إن الجيش الأميركي يجري اختبارات الحمض النووي على عينات من جثة القتيل للتأكد من هويته.

في السياق، أفاد مراسل الميادين بـأن ترجيحات في واشنطن عن تنسيق أميركي تركي في العملية العسكرية ضد البغدادي في إدلب، مضيفاً أن ترامب ‏صادق على عملية استهداف البغدادي قبل نحو أسبوع والعملية اتسمت بسرية تامة.

ولفت مراسلنا بأن مراقبين يطرحون تساؤلات حول توقيت العملية بعد نحو أسبوع على إعلان الانسحاب من سوريا، وعن إمكانية وجود تنسيق أميركي تركي بشأن مقتل البغدادي تزامناً مع قرار الانسحاب.

مسؤولان عراقيان: البغدادي قتل إلى جانب حارسه الشخصي في إدلب بعد اكتشاف مخبئه

كما قال مسؤولان إيرانيان لوكالة "رويترز" إن مسؤولين سوريين أبلغوا إيران بمقتل البغدادي بعد أن حصلوا على المعلومات من الميدان.

كذلك أشارت الوكالة إلى أن العراق تلقى تأكيداً من داخل سوريا بمقتل البغدادي.

وقال مسؤولان أمنيان عراقيان لـ "رويترز" إن البغدادي قتل إلى جانب حارسه الشخصي الذي لا يفارقه أبداً في إدلب بعد اكتشاف مخبئه عند محاولته إخراج عائلته من إدلب إلى الحدود التركية.