مايكروسوفت تحقق في عمل شركة "إسرائيلية" استخدمت برمجيات لتعقب فلسطينيين

شركة "مايكروسوفت" للبرمجيات تحقق إن كانت قواعدها الأخلاقية قد انتهكتها شركة "أني فيجن" الإسرائيلية التي طورت تكنولوجيا لتشخيص الوجوه تستخدم لتعقب فلسطينيين في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

مايكروسوفت تحقق في عمل شركة إسرائيلية استخدمت برمجيات لتعقب فلسطينيين

تحقق شركة "مايكروسوفت" للبرمجيات إن كانت قواعدها الأخلاقية قد انتهكتها شركة "أني فيجن" الإسرائيلية التي طورت تكنولوجيا لتشخيص الوجوه تستخدم لتعقب فلسطينيين في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وكشفت قناة "ان بي سي" الأميركية أن تكنولوجيا "إني فيجن" استُخدمت في الضفة الغربية وعند معابر حدودية في فلسطين المحتلة، فيما أعلنت الشركة الإسرائيلية استعمال برمجياتها فقط عند المعابر الحدودية بطريقة مشابهة لاستخدام إدارة الجمارك وحماية الحدود الأميركية لنظام الاستدلال البيولوجي في المطارات.

وكانت مايكروسوفت أعلنت "الأخلاقيات" الخاصة بالتعرف على الوجه العام الماضي، مشيرة إلى أنّ الشركة ”تدافع عن ضمانات الحريات الديمقراطية للناس في إطار المراقبة لإنفاذ القانون ولن تقدم تكنولوجيا التعرف على الوجه في سياقات نعتقد أنها تعرض هذه الحريات للخطر".