13 قتيلاً جراء أقوى زلزال يضرب ألبانيا منذ 1926

وزارة الصحة الألبانية تعلن أن 150 شخصاً على الأقل حضروا إلى المستشفيات لإصابتهم بجروح طفيفة في العاصمة تيرانا ومدينة دوريس الساحلية بسبب الزلزال الذي بلغت شدته 6.4 درجات.

  • 13 قتيلاً جراء أقوى زلزال يضرب ألبانيا منذ 1926
    لغت شدة الزلزال 6.4 درجات (أ ف ب)

أعلنت وزارة الصحة الألبانية أنه قتل 9 أشخاص على الأقل في أقوى زلزال يضرب ألبانيا منذ عقود، اليوم الثلاثاء، وتسبب بأضرار كبيرة بما في ذلك انهيار مبان علق تحت أنقاضها سكان.

وذكرت وزيرة الصحة الألبانية أوغيرتا ماناستيرليو أن 150 شخصاً على الأقل حضروا إلى المستشفيات لإصابتهم بجروح طفيفة في العاصمة تيرانا ومدينة دوريس الساحلية التي طالها الزلزال.

وبلغت شدة الزلزال 6.4 درجات، ما تسبب بحالة هلع لدى السكان الذين خرجوا إلى الشوارع.

الرئيس الألباني إيدي راما قال في تغريدة على تويتر إنه "سقط ضحايا"، مضيفاً "نعمل من أجل تأمين كل ما بوسعنا للأماكن المنكوبة".

  • 13 قتيلاً جراء أقوى زلزال يضرب ألبانيا منذ 1926
    ألبانيا تشهد أقوى زلزال منذ عام 1926

من جهته، قال عالم الزلازل الألباني رابو أورميني إنّ الزلزال الذي وقع في ألبانيا اليوم هو  أقوى زلزال يضرب منطقة دوريس منذ عام 1926.

ونشرت السلطات في ألبانيا حوالى 300 عسكري للمشاركة في عمليات الإنقاذ في دوريس وتومان.

وكانت المنطقة نفسها في ألبانيا شهدت في أيلول/ سبتمبر الماضي زلزالاً شدته 5,6 درجات وصفته السلطات بأنه الأقوى "في السنوات العشرين أو الثلاثين الأخيرة".

وتسببت الهزة حينذاك بحالة من الذعر دفعت سكان العديد من المدن للنزول إلى الشوارع، ولحقت أضرارا بمبان وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي عن العاصمة.