ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال ألبانيا إلى 20 قتيلاً

أجهزة الإغاثة تواصل البحث عن ناجين بين الأنقاض إثر الزلزال الذي ضرب ألبانيا، أمس الثلاثاء، والمفوضية الأوروبية تعلن تخصيص دعم فوري لمساعدة السلطات المحلية.

  • ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال ألبانيا إلى 20 قتيلاً
    تواصل أجهزة الإغاثة البحث عن ناجين بين الأنقاض (أ ف ب)

 

قُتل 20 شخصاً وأصيب مئات آخرون إثر زلزال هو الأقوى الذي تشهده ألبانيا منذ عدة عقود، في حين تواصل أجهزة الإغاثة البحث عن ناجين بين الأنقاض.

من جهتها، قالت وزارة الصحة إن نحو 600 شخص تعرضوا لإصابات طفيفة تلقوا الإسعافات الأولية في المستشفيات عبر البلاد.

هذا ونشرت السلطات نحو 300 عسكري و1900 شرطي. كما أعلنت المفوضية الأوروبية تخصيص دعم فوري لمساعدة السلطات المحلية وأنه هناك فرق إنقاذ من ايطاليا واليونان ورومانيا في طريقها إلى ألبانيا.

وبلغت شدة الزلزال 6.4 درجات، ما تسبب بحالة هلع لدى السكان الذين خرجوا إلى الشوارع.

وكان عالم الزلازل الألباني رابو أورميني قال إنّ الزلزال الذي وقع في ألبانيا هو  أقوى زلزال يضرب منطقة دوريس منذ عام 1926.