مسلّح سعودي يقتل 4 في إطلاق نار داخل قاعدة عسكرية في فلوريدا

مسلح سعودي يطلق النار في قاعدة عسكرية في ولاية فلوريدا الأميركية ويودي بحياة 4 أشخاص، والسلطات تؤكد مقتله.

  • مسلّح سعودي يقتل 4 في إطلاق نار داخل قاعدة عسكرية في فلوريدا
    اطلاق نار في قاعدة عسكرية في فلوريدا

 

قُتل مسلح في تبادل لإطلاق النار مع أجهزة الأمن، بعد أن أطلق النار في قاعدة للبحرية الأميركية في فلوريدا، مودياً بحياة 4 أشخاص، وفق ما أفاد به مسؤولون من الشرطة والجيش.

وسائل إعلام أميركية تحدثت عن أنّ مطلق النار سعودي الجنسية ويدعى "محمد سعيد الشمراني"، فيما تمّ تحويل ملف التحقيق بكامله في الحادث إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي، للتحقق فيما إذا كان على صلة بالإرهاب.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب أشار في تغريدة له على تويتر، إلى أنّ الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز اتصل به معرباً عن تعازيه لعائلات القتلى والجرحى، معتبراً أنّ "الرجل الذي أطلق الرصاص في فلوريدا لا يمثل بأيّ حال مشاعر الشعب السعودي الذي يحب الشعب الأميركي".

ترامب أكد في تغريدة أخرى، تلقيه إحاطة كاملة حول الحادث، ومواصلة متابعة الوضع بينما تستمر التحقيقات.

من ناحيتها، أشارت السفارة السعودية في واشنطن، إلى أنّ الملك سلمان⁩ وجّه الأجهزة الأمنية السعودية بالتعاون مع الوكالات الأميركية "للوصول لكافة المعلومات التي تساعد في تحديد أسباب حادث فلوريدا". 

وفي التفاصيل، قال مسؤولون أمنيون إن اطلاق النار حصل في مبنى واحد فقط، حيث بدأ داخل أحد الصفوف في القاعدة البحرية وانتقل إلى طابقين ضمن المبنى ذاته.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن القاعدة تضمّ 16 ألف عسكري وأكثر من 7 آلاف مدني، وهي مركز تدريب أول لطيّاري البحرية وتعرف بأنها "مهد طيران سلاح البحرية".