الجعفري: دول "راعية للإرهاب" شكلت آليات أممية لفبركة اتهامات ضد دمشق

بشار الجعفري يؤكد أن "الدول الراعية للإرهاب في سوريا" دفعت باتجاه تشكيل 6 آليات أممية لفبركة اتهامات ضد دمشق، وأحزاب سورية وقوى فلسطينية تقيم وقفة في حلب للتنديد بقانون ترامب الجديد "سيزر".

  • الجعفري: دول "راعية للإرهاب" شكلت آليات أممية لفبركة اتهامات ضد دمشق
    الجعفري: دول "راعية للإرهاب" دفعت لتشكيل آليات لفبركة اتهامات ضد دمشق

أكد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، أن "الدول الراعية للإرهاب في سوريا دفعت باتجاه تشكيل 6 آليات أممية، لفبركة اتهامات ضد دمشق"، مشيراً إلى أن "الممارسة العملية كشفت أن هذه الآليات لم تكن مستقلة ولا نزيهة".

الجعفري أكد أن هذه الآليّات "سقطت كلها في الامتحان". 

وأوضح خلال جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة حول ميزانية البرامج، أن المنظمة "تعرضت مرات عديدة لامتحانات قاسية تتعلق بالمصداقية، وفشلت نتيجة الاستقطاب السياسي من مموليها الرئيسيين".

الجعفري لفت إلى أن مندوبة واشنطن كشفت خلال اجتماعات اللجنة الخامسة عن النوايا الحقيقية لبلادها، وراء تبني آلية التمويل تريبل آي إم (IIIM)، حين قالت إنها ستضمن محاسبة المسؤولين السوريين.

من جهة أخرى، أقامت أحزاب سورية وقوى مقاومة فلسطينية وقفة في حي سيف الدولة في حلب، تنديداً بقانون ترامب الجديد "سيزر".

ممثلو الأحزاب السورية وبينها "حزب الشعب" و"حزب التضامن" و"حزب الشباب"، دعوا إلى "الوقوف صفاً واحداً أمام المؤامرة الأميركية الجديدة ضد الشعب السوري". 

وفي ختام الوقفة أحرقت الأعلام الأميركية والإسرائيلية والتركية.