بيلوسي: الأعمال العسكرية والاستفزازية لإدارة ترامب تعرض الجنود والدبلوماسيين للخطر

رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي تقول إن "الأعمال العسكرية والاستفزازية لإدارة ترامب تعرض الجنود والدبلوماسيين للخطر"، والبيت الأبيض يرسل إخطاراً رسمياً للكونغرس بشأن الضربة الجوية الأميركية التي أمر بها الرئيس دونالد ترامب.

  • بيلوسي: الأعمال العسكرية والاستفزازية لإدارة ترامب تعرض الجنود والدبلوماسيين للخطر
    بيلوسي: الأعمال العسكرية والاستفزازية لإدارة ترامب تعرض الجنود والدبلوماسيين للخطر

قالت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي في بيان لها إن "إشعار البيت الأبيض للكونغرس يطرح أسئلة جادة وعاجلة حول توقيت ومبرر قرار القيام بأعمال عدائية ضد إيران".

وأضافت "تم الشروع في هذه الأعمال القتالية من دون الحصول على إذن باستخدام القوة العسكرية ضد إيران، ومن دون استشارة الكونغرس ومن دون صياغة استراتيجية واضحة ومشروعة".

بيلوسي جددت دعوتها للإدارة الأميركية لتقديم إحاطة فورية وشاملة لجميع أعضاء الكونغرس بشأن الانخراط العسكري المتعلق بإيران والخطوات المقبلة، وفق بيانها.

كما لفتت إلى أنه "يجب أن تعمل إدارة ترامب مع الكونغرس للمضي قدماً في استراتيجية وقف التصعيد لتجنب المزيد من العنف".

كذلك أشارت إلى أن "الأعمال العسكرية الاستفزازية والتصعيدية لإدارة ترامب يعرّض الجنود والدبلوماسيين والمواطنين الأميركيين وحلفائنا للخطر". 

هذا وأعلن معاونان كبيران بالكونغرس لرويترز أن البيت الأبيض أرسل يوم أمس السبت إخطاراً رسمياً للكونغرس بشأن الضربة الجوية الأميركية التي أمر بها الرئيس دونالد ترامب، وأسفرت عن استشهاد الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس.