مادورو يطلق مناورات عسكرية الشهر المقبل: لنشر نظام الدفاع والجيش

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يعلن عن مناورات عسكرية ستجرى منتصف الشهر المقبل، ويقول إن بلاده يجب أن تكون مستعدة من أجل تحطيم أسنان الإمبريالية إذا ما تعرضّت بلاده لعدوان خارجي.

 

  • مادورو يطلق مناورات عسكرية الشهر المقبل: لنشر نظام الدفاع والجيش
    مادورو دعا قواته إلى أن تكون مستعدة من أجل تحطيم أسنان الإمبريالية

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عن مناورات عسكرية ستجرى منتصف الشهر المقبل.

وقال مادورو أمام كبار ضباط الجيش وقيادة المجموعات المدنية التي ستشارك في المناورات إنها ستكون مخصصة لنشر نظام الدفاع والجيش بأكمله ولإعداد المشاركين فيها للدفاع عن المدن.

مادورو دعا قواته إلى أن تكون مستعدة من أجل تحطيم أسنان الإمبريالية إذا ما تعرضّت بلاده لعدوان خارجي.

وأعلن مادورو في شهر تموز/ يوليو الماضي انطلاق المرحلة الأولى من مناورات عسكرية ضخمة بمشاركة أكثر من مليون شخص من القوات المسلحة.

وأوضح مادورو  يومها أنّ هذه المناورات تتزامن مع الذكرى الـ36 بعد المئتين لميلاد القائد التاريخي سيمون بوليفار الذي قاد حملة التحرير من الاستعمار الإسباني في القرن التاسع عشر.

كما أكد أنه ستختبر الأسلحة المتوافرة لدى فنزويلا وهي أسلحة متقدمة مخصصة للدفاع عن البلاد وحماية وحدة أراضيها وسيادتها.

كذلك، كانت وحدات من الجيش الفنزويلي والجماعات المدنية شاركت في الفترة بين 10 و28 أيلول/ سبتمبر بمناورات عسكرية على طول الحدود مع كولومبيا.

وقوام الجيش الفنزويلي 365 ألف عسكري، لكن مادورو يؤكد أن الفصائل الشعبية الموالية له تضم 3.7 مليون نسمة أي أكثر من 10% من سكان البلاد.