إصابات وإحراق خيم مع استمرار المظاهرات في العراق

إصابة نحو 81 متظاهراً في مواجهات مع القوات الأمنية بمركز المحافظة في ذي قار.

  • إصابات وإحراق خيم مع استمرار المظاهرات في العراق
    متظاهر ملثّم يحمل العلم العراقي خلال مظاهرات بغداد أمس الأحد (أ.ف.ب)

أفاد مراسل الميادين بأنّ مجهولين هاجموا خيام المعتصمين في ساحة الحبوبي في الناصرية مركز ذي قار، وأحرقوا عدداً من الخيام.

وأصيب نحو 81 متظاهراً في ذي قار في مواجهاتٍ مع القوات الأمنية بمركز المحافظة. 

طلبة الجامعات في العاصمة العراقية بغداد والمحافظات الوسطى والجنوبية خرجوا بتظاهرات أمس الأحد، حيث شهدت ساحة العمارة في ميسان توافد طلبة عدد من الكليات والمعاهد.

وبعد انسحاب القوات الأمنية دخل المتظاهرون الى جسر النصر وسط الناصرية، وأحرقوا آليّة لقوات مكافحة الشغب، فيما قطع متظاهرون في قضاء المسيب شمال بابل الطريق الرابط بين محافظة كربلاء وبغداد. 

من جهته، نقل صالح محمد العراقيّ المقرب من زعيم التيار الصدريّ السيد مقتدى الصدر، نهي الأخير مناصريه عن "التظاهر إزاء الهجمة الأميركية ضدّه، تحسُباً للانجرار إلى فتنة داخلية".

العراقي أوضح أنّ الصدر "أراد إرجاع ما وصفه بالثورة إلى مسارها لا إلى معاداتها، وإن لم تعُد فسيكون له موقفٌ آخر دعماً للقوات الأمنيةِ، التي كان لا بدَّ لها من بسط الأمن لا الدفاع عن الفاسدين".

كما أشار العراقي إلى أنّه "لن يُسمح للفاسدين بركوب الموجة".