روحاني: لن نسمح لترامب بزعزعة العلاقات بين شعبنا ونظامه

روحاني يعتبر أنّ استهداف وحدة واستقرار إيران هو "استكمال لخطة ترامب بعد ضرب الاتفاق النووي واغتيال الفريق سليماني"، وظريف يشدد على أنّ إدارة ترامب "أثبتت دائماً أنها غير مستعدة للمفاوضات". 

  • روحاني: لن نسمح لترامب بزعزعة العلاقات بين شعبنا ونظامه
    روحاني: الانتخابات النيابية المقبلة مهمّة جداً وأدعو الجميع الى المشاركة فيها (وكالة إيرنا)

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، أنّ بلاده "لن تسمح لدونالد ترامب وإرهابيي البيت الأبيض بزعزعة العلاقات بين الشعب الإيراني ونظامه". 

روحاني اعتبر في كلمة له خلال ملتقى مسؤولي المحافظات والأقضية صباح اليوم الإثنين، أنّ "استهداف وحدتنا واستقرارنا هو استكمال لخطة ترامب بعد ضرب الاتفاق النووي واغتيال الفريق قاسم سليماني". 

كما شدد روحاني على أنّ الانتخابات النيابية في 21 شباط/فبراير المقبل "مهمة جداً"، داعياً الجميع الى المشاركة فيها. 

وتحدث الرئيس الإيراني عن أنّ دور المسؤولين في البلاد "يجب أن يتركز على حماية الإسلام والنظام الجمهوري والاستماع الى آراء ومطالب عامة الشعب". 

في سياق متصل، اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في كلمة له اليوم الإثنين خلال مؤتمر "حماية المواقع الثقافية"، أنّ إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب "أثبتت دائماً أنها غير مستعدة للمفاوضات". 

ظريف أشار إلى أنّ تهديد ترامب العلني باستهداف 52 نقطة في إيران هو "معيار للإرهاب الدولي الذي يمارسه"، مشدداً على وجود "صمت دولي حيال سلوكه الأحادي الجانب وتهربه من القانون الدولي". 

كما تحدث ظريف عن أنّ رد الفعل السلبي لأوروبا حيال الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي "أدى إلى تهديد أميركا للدول الأوروبية". 

وزير الخارجية الإيراني كان قد أكد مساء أمس أن ترامب "ما زال يحلـم بعقد اجتماع ثنائيّ مع إيران لإرضاء رغبته فقط". 

واعتبر في تغريدة له على "تويتر"، أنّ المكان الوحيد الممكن لعقد محادثات هو "طاولة 5+1 التي غادرها ترامب، إضافة إلى العودة إلى ما قبل 2017،وتعويض إيران عن الأضرار".